واشنطن تحتفظ بقواتها في جنوب سوريا

دولي

 

أكد مسؤول في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن الولايات المتحدة ربما تحتفظ بعض قواتها في جنوب سوريا.
وأدلى المسؤول الذي يرافق مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في جولته بالشرق الأوسط بتصريحاته لصحافيين أمس الأول، قائلاً إن بولتون سيناقش مع رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتانياهو، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان وتيرة الانسحاب الأمريكي من سوريا، وفق تقارير صحفية بريطانية أمس
وأكد المسؤول الذي رفض كشف هويته، أن الولايات المتحدة ستستمر في دعم “إسرائيل” لشن ضربات ضد الأهداف الإيرانية في سوريا، مضيفاً أن بولتون قد يناقش في جولته التي تستمر 4 أيام في الشرق الأوسط انتقال بعض القوات الأمريكية من سوريا إلى العراق للاستمرار في محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، كما سيناقش بقاء قوات أخرى في جنوب سوريا لمواجهة النشاط الإيراني.
وفي ديسمبر الماضي، أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القوات الأمريكية في سوريا بالانسحاب، معلناً هزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا.
و حذر بولتون أمس، النظام السوري من استخدام أسلحة كيماوية، قائلاً إن انسحابنا من سوريا لا يعني السماح للنظام باستخدام هذه الأسلحة.
وأكد بولتون، أن أي استخدام لتلك الأسلحة سيواجه برد أمريكي قوي.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.