الإمارات

"الهلال" يُعزز جهوده الإنسانية لصالح المتأثرين بالفيضانات في بهانج بماليزيا

    عززت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي جهودها الإنسانية لدعم المتأثرين بالفيضانات في ولاية بهانج الماليزية. وقام وفد الهيئة الموجود هناك حاليا بتقديم مساعدات إغاثية عاجلة ومتنوعة لآلاف الأسر في مراكز الإيواء التي تم تخصيصها للمتضررين في عدد من المناطق المنكوبة والذين تقطعت…

منصور بن محمد يفتتح فعاليات معرض "هيرميس"

  افتتح سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، أمس فعاليات معرض "هيرميس"، التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي بالتعاون مع "هيرميس" خلال فعاليات…

الإمارات واليابان تتفقان على التعاون في مجال وقود الأمونيا وتقنيات إعادة تدوير الكربون

    التقى معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، خلال زيارة عمل افتراضية لليابان مع معالي كاجياما هيروشي، وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني،…

ولي عهد الفجيرة يترأس اجتماع مجلس أمناء "أكاديمية الفنون الجميلة"

ترأس سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس أمناء أكاديمية الفجيرة للفنون الجميلة في مكتبه بالديوان الأميري الاجتماع الدوري للأكاديمية خلال العام 2021 بحضور علي عبيد الحفيتي مدير الأكاديمية وأعضاء…

الإقتصادية

دولي


صواريخ مطار عدن تحمل بصمات خبراء إيرانيين ولبنانيين

  أعلنت وزارة الداخلية اليمنية، أمس الخميس، أن "نظام إطلاق الصواريخ لدى الحوثيين يقف وراءه خبراء إيرانيون ولبنانيون". وأكدت الوزارة أن "الصواريخ التي استهدفت مطار عدن باليستية، وهي ذات الصواريخ التي ضربت رئاسة الأركان في مأرب". وكشفت الداخلية اليمنية أن "الصواريخ التي استهدفت مطار عدن أطلقت من مسافة نحو 100 كيلومتر". وأوضحت الوزارة أن "الصواريخ التي ضربت مطار عدن أطلقت من مناطق سيطرة مليشات الحوثيين الإرهابية. وضرب هجوم إرهابي مطار عدن، في 30 ديسمبر، لحظة وصول طائرة تقل الحكومة الجديدة إلى المطار، وفيما نجا جميع من كان على متن الطائرة، قتل 26 شخصاً وأصيب حوالي 110 آخرين، بينهم مسؤولون حكوميون وإعلاميون وعاملون في المطار ومسافرون كانوا بانتظار رحلتهم إلى القاهرة. وتعرض المطار لهجوم إرهابي بثلاثة صواريخ، أحدها انفجر في الصالة الرئيسية للمطار، وآخر في مدرج المطار، وثالث في المكان الذي كان قد خصص لعقد المؤتمر الصحافي لرئيس الحكومة. وفي سياق متصل، أفاد تقرير لمجلة أميركية، أمس الخميس، بأن إيران أرسلت على ما يبدو طائرات بدون طيار متقدمة إلى ميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن. وقالت المجلة الأميركية في تقرير حصري، إن صورا اطلعت عليها وأكدها خبير يتابع الأنشطة الإيرانية في المنطقة، تشير إلى نشر الطائرات الإيرانية المسيرة، وهي من طراز "شهيد-136"، التي…

وزير الخارجية السعودي: إيران تنشر الخراب في المنطقة

  اتهم وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، إيران بنشر الخراب في المنطقة، وجاء ذلك في مؤتمر صحافي مشترك في موسكو مع نظيره الروسي سيرغي لافروف. وحث، إيران، على "تعزيز مقدرات الشعب الإيراني بدلاً…

انتخابات رئاسية في أوغندا وسط أجواء مشحونة

    بدأ الأوغنديون أمس الادلاء بأصواتهم في انتخابات رئاسية تشهد توترا حيث ينافس النائب الشاب والمغني الشعبي بوبي واين الرئيس المنتهية ولايته يويري موسيفيني المرشح لولاية سادسة بعد 35 عاما في السلطة.…

الجسر الجوي التركي مستمر في نقل الأسلحة لمليشيات ليبيا

  كشف الناطق باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، أن تركيا ما زالت تحشد لتأمين قاعدة الوطية التي أصبحت بالكامل تحت سيطرة أنقرة. وقال المسماري إن فرقاطة تركية رست في ميناء الخمس في 4 يناير، وغادرت في نفس اليوم…

ليبيا أمام الفرصة الأخيرة ومفاوضات مباشرة في جنيف

  يلتقي أعضاء اللجنة الاستشارية المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي والمكلفة بحل خلافات السلطة التنفيذية، في اجتماعات مباشرة تمتد على مدى 3 أيام في مدينة جنيف السويسرية، لمناقشة القضايا الخلافية…

الرياضية


شيرينا الفلاسي تُحلق بلقب سباق السيدات في مهرجان محمد بن زايد للقدرة

  توجت الفارسة شيرينا أحمد الفلاسي أمس بلقب النسخة الثانية من مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان للقدرة الذي انطلق صباحاً بسباق السيدات لمسافة 100 كم، بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة بمشاركة 121 فارسة. وشهد السباق تفوق إسطبلات المغاوير العائدة لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، من خلال تحقيقها للمركزين الأول لشيرينا الفلاسي والثاني لزميلتها أفنان إبراهيم موسى. وحققت البطلة شيرينا الفوز على صهوة "سيرافينو" بعد أن قطعت المسافة في 3:22:06 ساعات، ونالت الوصيفة أفنان المركز الثاني على صهوة "براكة" وقطعت مسافة السباق في زمن قدره 3:22:29 ساعات، وحلت في المركز الثالث اللبنانية وعد نديم من إسطبلات الوثبة على صهوة "سراب" قاطعة المسافة في 3:22:05 ساعات، فيما جاءت الفارسة التشيلية كاتلاينا لورانيس في المركز الرابع على صهوة "ار…

دوري أم الإمارات للجوجيتسو ينطلق من دبي

  أبوظبي – الوطن: تنطلق اليوم الجمعة منافسات الجولة الأولى من دوري ام الإمارات لجوجيتسو السيدات، بمشاركة نخبة من لاعبات أندية الدولة في مختلف الفئات والاوزان. وتستضيف البطولة الصالة الرياضية في نادي النصر…

تتويج أبطال "الشيوخ" و"العامة" و"الملاك" في بطولة فزاع للصيد بالصقور "التلواح"

  دبي: الوطن قامت اللجنة المنظمة بتتويج الفائزين بالمراكز الأول خلال الأسبوع الأول من أشواط "الشيوخ" و"العامة" و"الملاك" ضمن بطولة فزاع للصيد بالصقور "التلواح"، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث،…

20 فريقاً عالمياً يشاركون في النسخة الثالثة من طواف الإمارات فبراير المقبل

  أعلن مجلس أبوظبي الرياضي عن مشاركة 20 فريقاً عالمياً في منافسات النسخة الثالثة من طواف الإمارات، السباق العالمي الوحيد في منطقة الشرق الأوسط، الذي يقام ضمن أجندة سباقات الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية،…

لجنة في "استشاري الشارقة" تواصل زياراتها للأندية الرياضية

  الشارقة: الوطن واصلت  لجنة شؤون التربية والتعليم والثقافة والاعلام والشباب بالمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة باعتبارها اللجنة المعنية بالرياضة سلسلة زياراتها للأندية الرياضية في إمارة الشارقة من خلال…

مقالات


يخرجون من السياق.. ويضيعون جوهر الفكر في التواصل

يخرجون من السياق.. ويضيعون جوهر الفكر في التواصل   تعتبر مسألة إبراز الذات من أهم عوامل التواصل مع الآخرين في سبيل الوصول إلى الأهداف المرجوة، ولعله قد يصاحبها شعور لاعقلاني أحياناً لدى البعض في ما يتعلق بالموضوعية أو القضية أو الخلاف الذي يطفو على السطح. تماماً كالرجل الذي يشمّر عن ساعديه ليس لإصلاح عجلة المركبة، وإنما لإبراز ساعة ثمينة في يده، وكذلك لا يمكن الحديث حول تصوير حدث ما لتوضعه في story، أو التحدث والتنطع عن الحسب والنسب، وإنما عن أشخاص يلجؤون في حديثهم عن تضخيم سجلاتهم وإنجازاتهم لتطغى في الحوار، ويستخدموها كوسيلة للجدال البيزنطي أثناء حوارهم. ففي كثير من الأحيان يتم سماع عبارة: "أتعرف ماذا حققت في الأعوام السابقة؟"، و"لدي خبرة 20 سنة بمجالي"، و"عملت هذه الصنعة من سنين، فمن أنت لتعلمني ؟"، فتلك تستخدم فقط من قبل البعض لترك انطباع يعطي جواً من فرض مكانة ما وكانت تنفع في خطابات القرن الماضي أو المجادلات الطفيفة، ولكنها لا تحقق المرجو لبلوغ لب الموضوع المشار إليه لكونها من أساليب من ليس لهم حجة في الحوارات غير الفاعلة أو غير الرسمية informal. ولعل أبرز الأسباب لتمسك هؤلاء بهذه العادات تكمن في الأغراض التالية: تخويف الآخرين للإخضاع، والحصول على امتيازاتٍ ما عند الطرف الآخر -وبالأخص عند المفاوضات-، وللمقدرة على التواصل وخلق بيئة…