فخر صيني بإدراج الـ”تاي- تشي” ضمن قائمة التراث العالمي

الرئيسية منوعات

 

أبدى مواطنون صينيون فخرهم بإدراج “فن “تا-تشي” القتالي في قائمة اليونسكو للتراث العالمي غير المادي.
وقال وانغ جانجون (47 عاماً) من قاعة التدريب الواقعة على تخوم ساحة تيانانمن في بكين “مساهمة ثقافتنا في تحسين اللياقة البدنية لدى أناس في العالم أجمع أمر مفرح للغاية”.
وأضاف المدرّب الذي علّم تقنيات التاي-تشي إلى الممثل جت لي نجم أفلام الحركة “أنا سعيد للغاية”.
وأدرجت اليونسكو التاي-تشي، بمسمّاه الصيني “تايتشيتشوان”، على قائمتها للتراث العالمي غير المادي.
ويشكّل ذلك محطة إضافية في الاعتراف العالمي بالحضارة الصينية، بعد إدراج الخط الصيني (2009) وأوبرا بكين (2010) والوخز بالإبر (2010) على القائمة عينها.
وتعود جذور التاي-تشي إلى قرون عدة، وقد ابتُكر أساسا ليكون من الفنون القتالية على أرض المعركة. وبات يُنظر إليه بشكل خاص على أنه من أشكال التدريب الجسدي أو الجمباز البسيط.
ويمارس كثر من الفئات العمرية كافة هذا الفن القتالي في الصين، خصوصاً في الشوارع أو الحدائق، حيث يمكن رؤيتهم يقومون بحركات بطيئة أو سريعة للإبقاء على صحة الجسم والروح.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.