استئصال ورم نادر في عظام العمود الفقري بنجاح في ميديكلينيك العين

الإمارات

 

 

العين: الوطن

حضرت مريضة تبلغ من العمر36 عامًا إلى ميديكلينيك مستشفى فرع العين تشكو من آلام حادة أسفل الظهر وصعوبة في الحركة مما دفعها للاستعانة بكرسي متحرك.
أظهرت الفحوصات الشاملة، بما في ذلك صور الأشعة السينية والتصوير بالرنين المغناطيسي، عن وجود كسر في الفقرة الثالثة من العمود الفقري القطني السفلي، وذلك بسبب ورم تسبب في تآكل الفقرة وأدى إلى انهيارها.

وقد تم إجراء المزيد من الفحوصات للتأكد من استبعاد انتشار الخلايا السرطانية إلى أجزاء أخرى من الجسم، وبعد ذلك تم تحديد موعد لعملية جراحية لاستئصال الورم.
أجرى الدكتور وسيم عزيز استشاري جراحة الأعصاب بميديكلينيك مستشفى فرع العين عملية جراحية استمرت سبع ساعات لإزالة الورم واستعادة وظيفة العمود الفقري.

وقال د. وسيم عزيز: “تم تقسيم الجراحة إلى قسمين، أولاً، إزالة الورم من خلال جراحة ظهر صغيرة، وثانيًا، استعادة وظيفة العمود الفقري من خلال تقنية جديدة محدودة التدخل من الجانب الأيسر من البطن. كما تمت إزالة الورم بالكامل بما في ذلك الفقرة المصابة، وتم فصل العمود الفقري إلى قسمين. نجحنا في إصلاح العمود الفقري أثناء الجراحة باستخدام قفص اصطناعي من التيتانيوم مدعوم بمسامير وقضبان بطريقة 360 درجة”.

تنطوي هذه الأنواع من الجراحات على مخاطر كبيرة حيث يتم إجراؤها بالقرب من الجهاز العصبي مما قد يسبب تلفًا عصبيًا مثل الشلل. ونظرًا لخبرة د. وسيم عزيز الواسعة في هذا المجال، فقد درس جميع عوامل الخطر بعناية وتأكد من إدارتها بأمان طوال الجراحة باستخدام أحدث تقنيات المراقبة العصبية.
الجدير بالذكر أن المريضة غادرت المستشفى بصحة جيدة بعد أربعة أيام من الجراحة واستعادت قدرتها على المشي واستأنفت حياتها الطبيعية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.