انتصار لحقوق الإنسان

الإفتتاحية
etisalat_brand-expo_awareness_mass_emarat_al_youm_leader-board_728x90

انتصار لحقوق الإنسان

يأتي فوز الإمارات بعضوية مجلس حقوق الإنسان للفترة 2022-2024 في الانتخابات التي جرت بالجمعية العامة للأمم المتحدة، بـ180 صوتاً يعكس سجل دولتنا الناصع في ملف حقوق الإنسان، وثقة العالم بقدرتها على القيام بدور مؤثر وفاعل في ملفات صون حقوق الإنسان وحمايته، فالرؤية الواضحة والشفافية المطلقة رسخت موقع الإمارات الفاعل في كافة الملفات والقضايا الدولية، فضلاً عن مسيرة ملهمة وثوابت إنسانية وانفتاح جعل من الدولة حاملة لمشعل الأمل والأمينة على قيم البشرية، فالإمارات تستمد من تراثها الأصيل وقيمها النبيلة كل ما يعزز مبادئ المساواة واحترام الحقوق انطلاقاً من دستورها الحضاري وما يحض عليه ديننا الحنيف، وما أرسته من منظومة متطورة تعززها دائماً بكل ما يرتقي بكرامة الإنسان ومكتسباته.
إن نهج دولة الإمارات الإنساني والشامل والمواقف العظيمة للقيادة الرشيدة سوف يكون لها دور كبير في إحداث التغير الإيجابي المطلوب من خلال موقعها في مجلس حقوق الإنسان، ولفت نظر العالم إلى أهمية التعاون لمواجهة كل تحد يهم الإنسانية في كل مكان، خاصة تلك التي تعيش معاناة الحاجة، وسيبقى لتوجه الإمارات ومواقفها النبيلة الدور الكبير في تسجيل ملاحم تواكب التطلعات الإنسانية نحو الأفضل دائماً، وهذا ما أوضحه معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة، بقوله: “نبارك فوز الإمارات بعضوية مجلس حقوق الإنسان للفترة 2022-2024 في الانتخابات التي جرت بالجمعية العامة للأمم المتحدة، الفوز بـ180 صوتاً يستند إلى سجل مقدر دولياً في ملف حقوق الإنسان وتجربة ناجحة في مجالات عديدة مثل تمكين المرأة والتسامح وحقوق العمالة والتي ستشكل إضافة نوعية للمجلس.
مجلس حقوق الإنسان على موعد مع دورة استثنائية، نثق أنها ستكون فاعلة أكثر من كل دوراته السابقة، استناداً على مسيرة الإمارات المشرفة والعظيمة ومساعيها لخير الإنسانية جمعاء، فالثوابت الراسخة في مواكبة الضمير العالمي الواجب التزاماً بنهج أصيل ينطلق من رؤية سديدة تؤكدها الدولة وقيادتنا الرشيدة، والتأييد الواسع من قبل عشرات الدول إيماناً منها بقدرة الإمارات وما يمكن أن تقوم به، وسوف تشهد الأمم المتحدة روحاً متجددة في مجلس حقوق الإنسان لإحداث تحول نحو الأفضل سيُبنى عليه الكثير، مبروك للعالم بنجاح دولة الإمارات والتقدير لكل من منح ثقته لوطن تقترن الإنسانية والحق والخير والسلام باسمه.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.