“غرفة أبوظبي” تبحث مجالات التعاون التجاري مع سفير البرتغال لدى الدولة

الإقتصادية

 

 

 

 

أبوظبي- الوطن:

بحث سعادة محمد هلال المهيري مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي مع سعادة فيرناندو فيجيرينهاس سفير جمهورية البرتغال لدى الدولة سبل تعزيز مجالات التعاون التجاري والاستثماري المشترك، بما يسهم في دعم القطاعات الاقتصادية الحيوية ذات الأولوية، وفتح أفاق جديدة لدى بيئتي الأعمال في إمارة أبوظبي وجمهورية البرتغال.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعهما في مقر برج غرفة أبوظبي بحضور كل من عبدالله غرير القبيسي وهلال محمد الهاملي نائبي المدير العام.

وأكد المهيري أن غرفة أبوظبي وفي إطار استراتيجيتها في التواصل مع مختلف الدول الصديقة، ترحب بالتعاون مع مجتمع الأعمال في جمهورية البرتغال، مشيراً إلى أهمية هذه الزيارة التي مكنّت من التعريف بخدمات غرفة أبوظبي ودورها في الترويج لاقتصاد إمارة أبوظبي وبناء أفضل العلاقات بين مجتمعات الأعمال و التعرف على أهم الفرص الاستثمارية المتاحة في جمهورية البرتغال وتبادل الآراء والأفكار الاقتصادية والتجارية المختلفة.

وأضاف أن غرفة أبوظبي تتطلع وبكل تفاؤل إلى دعم وتطوير علاقات التعاون التجاري مع بيئة الأعمال في البرتغال، وإيجاد الفرص الاستثمارية المناسبة لأعضائها، مشدداً بضرورة التنسيق مع الجهات والمؤسسات المعنية في البرتغال للتعريف بالمناخات التجارية لديها، والأطر والنظم التشريعية للاستثمار المتبادل، والعمل المتكامل لوضع الخطط لاستكشاف الفرص التنموية والاستثمارية الواعدة والتي تساهم في رسم مسارات جديدة للتعاون الاقتصادي، ورفع معدلات التجارة البينية، والاستفادة من عوامل القوة الاقتصادية المتاحة لتحقيق التنمية الشاملة بما يعود بالنفع وخدمة المصالح المشتركة للبلدين الصديقين.

ومن جانبه أعرب سفير جمهورية البرتغال الجديد عن سعادته بزيارة غرفة أبوظبي، والتعرف على خدماتها مثمناً استعدادها للتعاون مع سفارة البرتغال فيما يخدم دعم العلاقات الاقتصادية، مؤكداً بأن دولته تتمتع بمزايا استثمارية متنوعة إلى جانب التسهيلات التي تقدمها حكومة بلاده للمستثمرين، ومعتبراً بأن هذا اللقاء سيشكل نقطة انطلاق نحو مستقبل واعد من الشراكات الاقتصادية بين مجتمعي الأعمال في أبوظبي والبرتغال.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.