تحت رعاية محمد بن راشد.. “آرت دبي” يواصل إثراء المشهد الإبداعي الإماراتي بفعاليات متنوعة ونقاشات متخصصة خلال دورة 2023

الرئيسية منوعات

 

 

أعلن “آرت دبي” الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، تفاصيل فعاليات برنامج دورته السادسة عشرة المرتقبة للمعرض، والتي ستقام في “مدينة جميرا” دبي خلال الفترة ما بين 1 وحتى 5 مارس 2023، وتعكس توجيهات سموه بتعزيز مكانة دبي الثقافية إقليمياً ودولياً، بما تمتلكه من إمكانات وبنية تحتية عالمية تميزها كمركز رائداً في الابتكار الثقافي، بمشروعات نوعية وفعاليات عالمية.

وستشمل أبرز معالم برنامج المعرض العالمي للعام 2023، والتي ستأتي بالتعاون مع مجموعة واسعة من الشركاء الثقافيين المحليين والدوليين، تكليفات جديدة لمواقع محددة وعروض أولية لفنانين عالميين، يتم تقديمها من قبل المعرض بالشراكة مع المؤسسات الرائدة في المنطقة، في حين سيتم على هامش المعرض، تنظيم مؤتمر لبحث عدد من الموضوعات والحوارات والبرامج التعليمية ذات الصلة، إذ يعكس البرنامج دور معرض “آرت دبي” كنقطة التقاء للصناعات الثقافية والمجتمعات الإبداعية.

وتدور موضوعات التكليفات الفنية لعام 2023 حول المجتمع وعالم الغذاء والاحتفال والأمل، يقوم بها فنانون مختارون من صالات العرض المشاركة في معرض “آرت دبي” والمؤسسات الرائدة في جنوب آسيا. وتضم هذه الأعمال عروضاً يومية قائمة على الاحتفال بالغذاء.

وسوف تقوم مجموعة إدارة الثروات السويسرية جوليوس باير بتجديد اتفاقيتها كشريك رئيسي لمعرض “آرت دبي” لمدة خمس سنوات أخرى، حتى عام 2027، حيث سيعرض أول عمل فني تم تكليفه حديثاً من قبل الفنان رفيق أناضول، فنان الوسائط الرقمية والرائد في الذكاء الاصطناعي الجمالي، وذلك في إطار مبادرة جوليوس باير الجديدة “NEXT”، والتي ستشجع الاستكشاف متعدد التخصّصات للاتجاهات الكبرى عبر الفنون والعلوم والتكنولوجيا.

وسيتم كشف النقاب خلال المعرض عن UAE First Immersion، العرض التقديمي لأعمال فنية جديدة من قبل بعض الأسماء الرائدة في مجال الفن الرقمي، تم إنتاجها من بعد زيارة الوفد الفني إلى الإمارات في نوفمبر 2022. وسيتم الكشف عن العرض كجزء من النسخة الثانية الموسعة لمعرض “آرت دبي ديجيتال”، التي ستضم عددا كبيرا من النماذج الجديدة، بما في ذلك مؤسسة ليان الثقافية ومشروع 6529 ميتافيرس المفتوح.

ومحلياً ستتوسع مبادرة معرض “آرت دبي” للتطوير المهني الرائدة من خلال معرض الفن السنوي “كامبس آرت دبي”، احتفالًا بدورته العاشرة، لتشمل العمل مع شركاء محليين، مثل “مركز جميل للفنون” و “السركال أفينيو” في دبي و”معرض 421″، منصة الفنانين الناشئين في أبوظبي، وستتضمن الفعاليات تقديم معرض جماعي جديد برعاية الفنانة والباحثة المقيمة في الإمارات دانيا التميمي.

وسيركز “منتدى الفن العالمي” للدورة السادسة عشرة من معرض “آرت دبي”، الذي يقوم بإعداده شومون باسار، على موضوع “توقع الحاضر”، وسيطرح من خلاله السؤال المحوري: إذا كانت هذه هي نهاية الماضي ونهاية المستقبل، فماذا سيحدث بعد ذلك؟.

وسيشمل المنتدى النسخة الأولى من قمة “كريستيز للفنون والتكنولوجيا في دبي”، حيث تهدف الدورة السادسة للقمة، والأولى في المنطقة، إلى العمل على استطلاع اتجاهات التكنولوجيا والاستماع إلى الفنانين الذين يدمجون التكنولوجيا في أعمالهم الفنية، واستكشاف التحديات والفرص الحالية والمستقبلية، حيث ستجمع القمة قادة ومبتكرين وفنانين وأصحاب رؤية إقليميين وعالميين لتعزيز حوارات هادفة حول تقاطع الفن مع التكنولوجيا، من خلال تسليط الضوء على الدور المهم الذي يلعبه هواة جمع التحف وأصحاب الإسهامات الخيرية في تطوير البنية التحتية الثقافية في المنطقة، كما سيشمل برنامج فعاليات معرض “آرت دبي” أيضاً سلسلة من الحوارات رفيعة المستوى التي يتم تقديمها بالشراكة مع مجموعة مقتنيات دبي Dubai Collection، وهي أول مجموعة فنية مؤسسية من نوعها في دبي.

وقالت بينيديتا غيون، المديرة التنفيذية لمعرض “آرت دبي”: “معرض آرت دبي يقدم دائماً صورة جديدة لما يجب أن يكون عليه المعرض الفني، ويعكس البرنامج الموسع لهذا العام دورنا الرئيسي كنقطة التقاء للصناعات الإبداعية في المنطقة، سواء كانت التجارية أو غير الربحية. كشراكة مبتكرة بين القطاعين العام والخاص، والمعرض يُعد حاضنة للمواهب، ومحفزًا للاقتصاد الإبداعي في دبي، وداعمًا للعقول المبتكرة، ونقطة دخول إلى هذا النظام البيئي النابض بالحياة للقطاع الثقافي الأوسع. ويسعدنا أن تستمر شراكتنا طويلة الأمد مع جوليوس باير حتى العقد الثاني، حيث سيتيح دعمهم المستمر لنا تزويد الجيل القادم من الفنانين والمهنيين في المنطقة بفرص مذهلة”.

وقال بابلو ديل فال، المدير الفني في معرض “آرت دبي”: “مع تغير مشهد معارض الفن العالمية، يواصل معرض “آرت دبي” أدىدور مهم في تحديد ودعم النظم البيئية الثقافية للجنوب العالمي، ويعكس البرنامج هذا العام بشكل كامل الأهمية المتزايدة لهذه المنطقة وطاقتها وحيويتها. يكملها برنامج التكليف الموسع والقيادة الفكرية، في إحدى أقوى صالات العرض لدينا على الإطلاق، ليسلط الضوء على أهمية تعزيز الحوار هنا، ويقدم لمحة عن الماضي والحاضر والمستقبل لهذه المنطقة المهمة”.

ويقام معرض “آرت دبي” بالشراكة مع مقتنيات أ.ر.م. القابضة الفنية، وبرعاية مجموعة إدارة الثروة السويسرية يوليوس باير، والشريك الاستراتيجي هيئة دبي للثقافة والفنون “دبي للثقافة”.

برنامج عام 2023

ويأتي برنامج التكليفات الفنية في صميم برامج معرض “آرت دبي” غير الربحية، وهو عبارة عن منصة تدعو الفنانين لإنتاج أعمال فنية في موقع المعرض، وتقديم الدعم لإنتاج الاعمال الفنية من قبل فنانين محليين وعالميين. حيث سيقام برنامج التكاليف الفنية لعام 2023 في مساحة مخصّصة لهذا الغرض في المعرض، وسيتضمن عروضاً يومية وتجارب قائمة على عالم الغذاء لاستكشاف موضوعات تتعلق بالمجتمع والاحتفال والأمل والتواصل.

وسيضم البرنامج مجموعة من الفنانين المميزين مثل: براجكتا بوتنيس، وراثين بارمان، وجونجان كومار، وتعاون مشترك بين أنولي بيريراوطيبة بيجوم ليبي، وتم تطوير البرنامج بالتعاون مع المؤسسات الرائدة التي تلعب دوراً رئيسياً في دعم الفنانين والإنتاج الفني في جنوب آسيا وسيشمل الشركاء: مؤسسة “Durjoy Bangladesh” بالتعاون مع صندوق بريتو للفنونBritto Arts” Trust” ومؤسسة اشارة للفنون ومتحف كيران نادر للفنون ومؤسسة سمداني للفنون وبينالي كوتشي-موزيريس.

وفي ثاني أعوام التعاون المشترك مع معرض “آرت دبي”، سيقدم معرض 421؛ منصة أبوظبي المستقلة لدعم الفنانين الناشئين، معرضاً جماعياً برعاية الفنانة والباحثة المقيمة في الإمارات دانيا التميمي، وسيضم أعمالا فنية تدور حول السؤال التالي: هل الوقت يقطعك، أم أنك تقطع الوقت؟، حيث سيستكشف المعرض “الوقت” كعنصر ملزم في سيرة الأشياء، والأرشيف النشط للحياة، والمحفز الراسخ للتجارب.

وفي كل عام، يدعو معرض “آرت دبي” كبار الفنانين والقيّمين الفنيين والتقنيين والمفكرين إلى منتدى الفن العالمي لقياس درجة النمو الثقافي في لحظتنا المعاصرة. وتحمل دورة عام 2023 بتكليف من شومون باسار، عنوان “توقع الحاضر” وسيناقش خلالها السؤال الموضوعي: إذا كانت هذه هي نهاية الماضي ونهاية المستقبل، فماذا سيحدث بعد ذلك؟ وتشير القصص والتجارب والتكهنات حول الثقافة والابتكار والمجتمع إلى مصادر جديدة تدعو للتفاؤل، حيث توفر دبي، مدينة المستقبل الرائدة في مجال الابتكار، المنصة المثالية لاحتضان هذه المناقشات، والتي ستعزز أدوات البحث في أوقاتنا الصعبة. إذ سيشارك كل من المتحدثين: لوكاس أماشر، رئيس الفن، Dialectic و1of1 works.، وسمية فالي، المؤسسة المشاركة لشركة”Counterspace”، ومصممة “جناح سربنتين 2021″، والقيّمة الفنية المشرفة على فعاليات البينالي الإسلامي الأول في جدة، والفنان لورنس أبو حمدان، وكيارا كوستارئيسة البرامج في”Fondazione Prada”وبريندان ماكجيتري، المدير الإبداعي لمتحف المستقبل في دبي.

وبالتعاون مع معرض “آرت دبي”، سيستضيف دار كريستيز للمزادات أول قمة فنية وتقنية له في دبي. وتهدف القمة السادسة التي تأسست في عام 2018 – بالتزامن مع قمة كريستيز السنوية في نيويورك في شهر يوليو من كل عام – إلى جمع القادة والمبتكرين والفنانين وأصحاب الرؤى الإقليميين والعالميين لتعزيز حوارات هادفة حول تقاطع الفن مع التكنولوجيا. ويمزج المؤتمر الذي تستمر فعالياته لمدة يوم واحد بين الشرق والغرب، ويجذب المفكرين الإقليميين والعالميين على حد سواء، ويستعرض اتجاهات التكنولوجيا، ويستمع إلى الفنانين الذين يدمجون التكنولوجيا في ممارساتهم، ويستكشف التحديات الحالية والفرص المستقبلية للتعاون.

كما ستعرض دورة عام 2023 من معرض “آرت دبي” بالشراكة مع مجموعة مقتنيات دبي Dubai Collection، سلسلة من الحوارات الحديثة والمقتنيات. وستركز النقاشات على هواة جمع الأعمال الفنية والرعاة الذين يقودون تطوير المشاهد الفنية عبر الجنوب العالمي ويدعمون إعادة توزيع المراكز الثقافية في جميع أنحاء العالم. وستركز الجلسات على التوجهات الناشئة في كل من الاقتناء التقليدي والرقمي للأعمال الفنية في جميع أنحاء المنطقة، وما يعنيه أن تكون راعياً للفنون في مكان يقوم بتطوير وتنفيذ نماذج مؤسسية جديدة.

وسيشمل المتحدثون مقتني أعمال فنية مشهورين، مثل: تشينوين وانغوفيورنزو مانجانيلو، وتيو يانغ، وسيصاحب قسم الفنون الحديثة في معرض “آرت دبي” سلسلة من الحوارات التي ستدعو المتحدثين الضيوف لاستكشاف موضوعات لفناني القرن العشرين وأشكال فنية من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ومناقشة التوجهات الحالية في عمليات الاقتناء الفني في المنطقة وإنهاء الاحتكار التاريخي الفني.

ويصادف معرض “آرت دبي” 2023 الدورة العاشرة من معرض “كامبس آرت دبي”، مبادرة “آرت دبي” الرائدة لتطوير قادة المستقبل الثقافي في المنطقة وتطوير العنصر الاساسي للبرنامج التعليمي الشامل في المعرض على مدار العام. ومعرض “كامبس آرت دبيCAD ” هو أول برنامج من نوعه في المنطقة، تم تطويره لتزويد الأعضاء الحاليين والطامحين في المجتمع الثقافي والإبداعي بالمنطقة بالفرص التعليمية والمهنية. وستتضمن دورة 2023 محورين الأول “كامبس آرت دبي” CAD 10.0 للتطوير المهني الذي سيتوسع ليوفر وظائف في كل من معرض “آرت دبي” والمؤسسات الثقافية الرائدة الأخرى في الإمارات مثل السركال أفينيو ومركز جميل للفنون في دبي، ومعرض 421 في أبوظبي. والمحور الثاني، “كامبس آرت دبي” CAD للفنون العامة، الذي يهدف إلى نشر المعرفة وتعزيز قدرة القطاع في مجال التطوير السريع للتكليف بالفن العام.

وسيشمل برنامج “أ.ر.م. القابضة الفنية” للأطفال هذا العام عقد ورش عمل للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و17 عاماً بقيادة فنانين مؤهلين. حيث ستقام فعاليات برنامج أ.ر.م. القابضة الفنية للأطفال لأول مرة في معرض “آرت دبي” قبل أن يتوسع ليشمل حوالي 100 مدرسة وأكثر من 6 آلاف طفل في جميع أنحاء دبي، وتماشياً مع التزام “أ.ر.م. القابضة الفنية” بعيد المدى بالتعليم الفني ودعم تنمية الاقتصاد الإبداعي في دبي.

وتم إطلاق معرض “آرت دبي ديجيتال” كقسم جديد ملموس للمعرض في مارس 2022، ويقدم لقطة سنوية بزاوية 360 درجة لمشهد الفن الرقمي، مع طموح لبناء جسور التواصل بين عالم الفن التقليدي والتكنولوجيا الحديثة واستكشاف كيفية استخدام الفنانين لتقنيات جديدة وغامرة تطمح إلى إزالة حدود عالم الفن التقليدي.

وسترحب الدورة الموسعة لعام 2023 من معرض “آرت دبي ديجيتال” برعاية القيّمة والكاتبة الفنية العالمية كلارا تشي وي بيه، بمجموعة مختارة من المشاركين ببرامج إعلامية جديدة ومبتكرة، ومجموعة من المنصات الرقمية التي تبني مساحات فنية افتراضية جنبًا إلى جنب مع مجموعات الفنانين، ونماذج مؤسسية جديدة والمزيد من صالات العرض التقليدية، إذ تشجع هذه المنصات على خلق روح التحدي وتدفع بنماذج جديدة للإنتاج الفني والدعم لتقديم المزيد.

وتضم العروض التقديمية الجديدة في معرض “آرت دبي ديجيتال” 2023 “مؤسسة ليان”، التي أنشأها فيورنزو مانجانيلو، مقتني الأعمال الفنية الخاص والقيّم الفني والخبير في تقنية بلوك تشين، و6529 من خلال مشروع الميتافيرس المفتوح اللامركزي، و”UAE First Immersion”، وهو عرض لأعمال فنية جديدة لبعض الأسماء الرائدة في فن التشفير، تم إنتاجه بعد زيارتهم إلى الإمارات لأول مرة في نوفمبر 2022، ويتم تقديمه بالتعاون مع منصّة “MORROW Collective”.

وسيتضمن العرض أعمالاً جديدة لفنانين من بينهم: كولدي، وكولبورن بي، وموناريس، وبريان برينكما، وكيرك فينكلورفاييل توريس، وستتاح فرصة اقتناء هذه الأعمال أولاً لهواة جمع الأعمال الفنية الموجودين في معرض “آرت دبي” 2023. وام

 

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.