عبدالله آل حامد: شهداء الوطن أوسمة فخر وعز

الإمارات

 

 

 

قال معالي الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة بأبوظبي نحتفي في يوم الشهيد برجال الوطن وأبطاله الذين لن يغيبوا عن ذاكرتنا، فهم أوسمة فخر وعز نضعهم على صدورنا وتبقى تضحياتهم في قلوبنا ووجداننا لما قدموه في سبيل رفعة وطننا والذود عن حماه.

وأكد في كلمة له بمناسبة “يوم الشهيد” أن الوطن يتباهى اليوم ويتفاخر بأبطاله الذين ضحوا بأغلى ما يملكون فداء له وجسدوا أروع معاني الفخر والاعتزاز في حبه والوفاء له، هم نماذج مضيئة في تاريخ الوطن الذي خلد أسماءهم في ذاكرته بحروف من نور وهم منارات تلهم أبناء الوطن والأجيال القادمة وتضيء دروبهم.

وقال معاليه: “سيبقى شهداؤنا مصدر فخرنا واعتزازنا وستبقى أمهات الشهداء نماذج مشرفة للصبر والعطاء والتضحية في حب الوطن والتفاني من أجله وسيبقى أبناء وبنات الشهداء أمانة غالية في يد الوطن ترعاهم القيادة في كنفها وتسهر على راحتهم.”

وأضاف: “جمعينا أبناء زايد تربينا في مدرسته على حب الوطن والإخلاص له، كلنا رهن لنداء الوطن وأرواحنا نقدمها فداء له.” وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.