عمومية الاتحاد الدولي في أبوظبي

نهائيات منافسات الشباب في مونديال الفنون القتالية المختلطة اليوم

الرئيسية الرياضية

 

 

 

 

 

أبوظبي – الوطن:

تقام اليوم الجمعة المنافسات النهائية في بطولة العالم للفنون القتالية المختلطة للكبار والشباب، على صالة جوجيتسو أرينا بالعاصمة ابوظبي، والتي تقام تحت مظلة الإتحاد الدولي للعبة، برعاية مجلس أبوظبي الرياضي، وبالتعاون مع إتحاد الإمارات للجوجيتسو و mma، وشركة بالمز الرياضية.

وكما تشهد العاصمة أبوظبي عقد الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للفنون القتالية المختلطة في الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم بفندق ميلينيوم الروضة بمشاركة رئيس الإتحاد وممثلي الإتحادات الرياضية لإجازة تقرير العام المنصرم والخطط المستقبلية.

ويشمل برامج اليوم الجمعة حفل مبسط يحتوى على عرض اعلام الدول المشاركة في البطولة الساعة الخامسة، قبل انطلاق المنافسات النهائية لفئة الشباب للرجال والسيدات.

وأقيمت 50 نزالا في نصف نهائي البطولة لفئة الرجال والسيدات وقد شهدت تنافسا مثيرا من أجل الصعود الى النهائيات وتمكن البحريني محمد السميع من اقصاء منافسه الطاجستني في نزال ناري حسم بالنقاط ويخوض النهئائيات اليوم بجانب عدد من زملائه في المنتخب .

من جانبه أعرب محمد جاسم الحوسني الأمين العام للجنة الفنون القتالية المختلطة باتحاد الإمارات للجوجيتسو عن سعادته بالصورة التي ظهرت عليها بطولة العالم في العاصمة أبوظبي، وذلك على الرغم من اقامتها للمرة الأولى في الإمارات، وقبل اقامة أي حدث محلي متعلق باللعبة.

وقال:” استضافة البطولة جاء في وقت قياسي للغاية وتم تكوين منتخب للعبة في زمن قصير أيضا، حيث كانت الفكرة بإستضافة الحدث في شهر سبتمبر من العام الماضي، إلى أن تم توقيع التعاقد على اقامة الحدث في شهر نوفمبر.

وأضاف: “لاتحاد الدولي للعبة أظهر تعاونا كبيرا من أجل نجاح الحدث وتنظيمه في وقت قياسي، خاصة مع خبرة الإمارات في تنظيم مثل هذه الفعاليات الكبيرة وبأي عدد من المشاركين”.

وأكد الحوسني أن تأسيس لجنة للفنون القتالية المختلطة كان سريعا للغاية، وهو ما يدل على سمعة وقيمة العاصمة الإماراتية في المحافل الدولية وأمام الاتحاد الدولي للعبة،حيث أصبحت أبوظبي عاصمة للفنون القتالية، بعد استضافة العديد من البطولات العالمية.

وأكد ان اتحاد الامارات للفنون القتالية سيعمل خلال الفترة المقبلة على اقامة العديد من الورش والدورات لجميع المنتسبين من أجل زيادة مهاراتهم وصقل قدراتهم الفنية والإبداعية، موضحا أن التركيز في الفترة المقبلة أيضا سيكون على النشء الصغير من أجل اتاحة الفرصة لهم لمزيد من المشاركات، خلال الفترة المقبلة.

وفيما يتعلق بكيفية تكوين منتخب للعبة في وقت قياسي قال: ”بالفعل المشاركة كانت استثنائية للغاية حيث تم تكوين المنتخب في وقت قصير، لكن تركيزنا لم يكن على تحقيق النتائج من المشاركة الأولى بقدر ما هو دعم اللاعبين واكسابهم الخبرات، لافتا إلى أن أبرز ما تحقق هو الارقام القياسية في التنظيم والنجاح اللافت بمشاركة 521 لاعبا يمثلون 60 دولة.

عبر محمد السميع لاعب منتخب البحرين لألعاب الفنون القتالية المختلطة وزن 56 كجم عن سعادته بالتأهل إلى نهائي بطولة العالم في أبوظبي، مؤكدا أن ما حدث كان تحديا كبيرا له طيلة الأيام الماضية خاصة مع قوة المنافسة مع جميع المشاركين.

وقال في تصريحات عقب وصوله للنهائي: خضت العديد من المراحل الصعبة والتحديات الكبيرة أمام المنافسين، ولكن الاصرار والرغبة في تحقيق الألقاب كان هدفي الأساسي.

وأشاد اللاعب بمستوى تنظيم بطولة العالم لألعاب الفنون القتالية في العاصمة أبوظبي حيث تقام البطولة للمرة الأولى، مؤكدا أنه لم يكن يتوقع حسن التنظيم وسط هذا العدد الكبير من اللاعبين من مختلف دول العالم.

 

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.