علي سالم الكعبي: محمد بن زايد يقود “الخمسين” بفكره المتقدم لرسم ملامح المستقبل

الإمارات الرئيسية السلايدر



أكد معالي علي سالم الكعبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية أن انتخاب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان “حفظه الله” رئيساً للدولة يسطر تاريخاً جديداً في مسيرة النهضة والتقدم والازدهار.

وقال معاليه إن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أسهم خلال السنوات والعقود الماضية في رسم مسيرة دولة الإمارات وبناء نهضتها، من خلال رؤيته الاستشرافية وجهوده الفذة التي بذلها لوطنه ولشعبه، وبتوليه رئاسة الدولة، تواصل الإمارات مسيرتها نحو آفاقٍ جديدة من الريادة والبناء.

وأضاف معاليه: “نبارك لأنفسنا ولأبناء شعبنا قرار أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد بالإجماع والالتفاف حول قائدنا الاستثنائي ورئيس دولتنا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، فهو امتداد لمسيرة الخير والعطاء الذي أرسى دعائمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” وسار على نهجه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان “رحمه الله”.

وأكد الكعبي أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” قائد استثنائي، أسهمت جهوده وإنجازاته خلال مسيرته في المناصب التي تقلدها على مدى العقود الماضية في رفع شأن الدولة عالياً بين الأمم، فكان أحد أركان نهضة بلادنا الحبيبة في مختلف المجالات، واليوم يقود سموه “الخمسين” بفكره المتقدم الذي يرسم ملامح المستقبل.

وأوضح معاليه أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، كان ومازال الوالد والقائد الحريص على كل شؤون الدولة وشعب الإمارات بمتابعته وكرمه ومواقفه النبيلة، والتي تعكس ما تعلمه من الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.