راشد بن حميد يشيد بالخطة الاستشرافية لبلدية عجمان واستراتيجيتها خلال خلوة القيادات

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

أشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، بالخطة الاستشرافية للدائرة واستراتيجياتها الرامية لضمان جودة الحياة وسعادة المجتمع وتحقيق أفضل النتائج التي يلمس أثرها الجميع.

جاء ذلك خلال خلوة القيادات التي عقدت في مجلس الغاف لمناقشة مسودة الخطة الاستراتيجية للدائرة لعام 2030 والمتوائمة مع توجهات رؤية إمارة عجمان 2030.

وثمن الشيخ راشد بن حميد النعيمي جهود الكفاءات المؤهلة بالدائرة والتي تعمل كأسرة واحدة تتكامل مهامها وتتعاون فيما بينها لتحقيق الأهداف المنشودة، مبينًا أن الفترة الماضية شهدت قفزة نوعية في تقديم خدمات مثالية تصل للمتعامل في أي وقت ومكان، مستندةً على تسخير التقنيات الحديثة وأنظمة الذكاء الاصطناعي.

وأكد أن التحسين المتواصل والتطوير المنشود يجب أن يتواصل، قائلاً: “لقد حققنا العديد من الإنجازات ولكن طموحنا لا يزال أكبر فلا سقف للإبداع والتطوير والعمل الجاد لتوفير حياة مثالية لكل فرد في المجتمع”، داعيًا القطاعات لمعالجة الطلبات بنسبة 100% ومن دون تدخل بشري، وتقليل المرفقات لتحقق ما مقداره صفر مرفق.

وبين الشيخ راشد بن حميد النعيمي أن التعرف على المتعامل بنسبة 100% يجب أن يكون أولوية تتحقق بتفعيل جميع الترابطات الرقمية مع الشركاء بما يصب في تحسين الخدمات وكفاءتها والارتقاء بجودتها، موضحاً أن مواصلة مسيرة التميز والازدهار تتطلب مواكبة العصر الحالي ومتطلباته المتسارعة وإحداث تغيير شامل وايجابي على المستويات كافة.

من جانبه أوضح سعادة عبدالرحمن النعيمي، مدير عام الدائرة أن استراتيجية الدائرة 2019-2023، تمكنت من وضع الأطر والمنهجيات الواضحة لضمان الاستدامة وتطوير بنية تحتية متكاملة وزيادة الرقعة الخضراء والاهتمام بصحة وسلامة المجتمع، مبينًا أن النتائج والبيانات ترسخ مكانة الدائرة ودورها في إحداث التنمية الشاملة والمتكاملة في الإمارة ودفع عجلة الاقتصاد والاستثمار والازدهار في مختلف نواحي الحياة.

وقال إن استراتيجية الدائرة تتواءم مع استراتيجيات الحكومة والدولة وتنسجم مع أهدافها المنشودة.

من جانبها قالت المهندسة نورة راشد شطاف المديرة التنفيذية لقطاع الاستراتيجية وسعادة المتعاملين بالدائرة، إن الخريطة الاستراتيجية 2030، ترنو لضمان رخاء ورفاه أهل عجمان وتضع مساراً واضحاً للعمل المستقبلي في الدائرة بما يتوافق مع معايير المدن المستدامة التي تعنى في المقام الأول بالإنسان وتمتعه بحياة كريمة وهانئة، وتعزز مكانة عجمان كإمارة رائدة في مجال العيش والإقامة والاستثمار وافتتاح المشاريع الناجحة وسط بيئة مرنة وسعيدة ونابضة بالحياة.

وأضافت أن الدائرة أعدت خططاً استشرافية للمستقبل واستراتيجية لجودة الحياة ترتكز على إعطاء الأولوية للحياة الشاملة والمستدامة.

وتخلت الجلسة تقديم الحضور مقترحات وأفكار تطويرية تساهم في إثراء الخريطة الاستراتيجية والخطط الاستشرافية.


تعليقات الموقع