«حياة بايوتك» تتعاون مع معهد بايوفاكس الكيني لتطوير خدمات الرعاية الصحية في كينيا

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

 

أبرمت شركة حياة بايوتك الإماراتية ومعهد بايوفاكس الكيني اتفاقية لتعزيز صناعة اللقاحات ونقل التكنولوجيا ومبادرات البحث والتطوير في كينيا، ما يسهم في تطوير البنية التحتية للرعاية الصحية فيها.

شهد توقيع الاتفاقية فخامة الرئيس الكيني ويليام ساموي روتو، وسعادة الدكتور سالم إبراهيم بن أحمد محمد النقبي، سفير دولة الإمارات لدى كينيا، وناصر اليماحي، نائب الرئيس التنفيذي لشركة حياة بايوتك، والدكتور مايكل لوسيولا، الرئيس التنفيذي لمعهد بايوفاكس الكيني.

ويركِّز التعاون بين الطرفين على نقل التكنولوجيا والبحث والتطوير والتصنيع بالتعاقد وتصنيع اللقاحات البشرية وتسجيلها وتسويقها، ودفع الابتكار في مجال البحث وتطوير اللقاحات والعلاجات والأجهزة الطبية والتقنيات لمواجهة التحديات الصحية العامة.

وينسجم التعاون مع رؤية أبوظبي ودورها لتحقيق المساواة في الرعاية الصحية عالمياً، والنهوض بالحلول الصحية العالمية، وترسيخ مكانتها وجهةً للابتكار والتعاون في المجال الطبي.

وسيمنح التعاون أولوية لجهود بناء القدرات في نظام تصنيع اللقاحات الكيني، من خلال بناء فِرَق العمل والبرامج التعليمية. وتشمل الاتفاقية تنفيذ أنظمة للمراقبة والتقييم بهدف تتبُّع التقدُّم، ومعالجة التحديات، والتأكُّد من إنجاز البرامج المتفَّق عليها إنجازاً فعّالاً.

وتماشياً مع التزام دعم المبادرات الحكومية في قطاع الصحة، ستقدِّم شركة حياة بايوتك ومعهد بايوفاكس مساعدة من خلال برامج المنح، بهدف تعزيز البنية التحتية والخدمات الصحية في كينيا.

وقال ناصر اليماحي، نائب الرئيس التنفيذي لشركة حياة بايوتك: «يشرِّفنا دعم وحضور فخامة الرئيس ويليام روتو، وسعادة الدكتور سالم إبراهيم بن أحمد محمد النقبي، بينما ننطلق في هذه الشراكة الرئيسية مع بايوفاكس. تمثِّل هذه الشراكة خطوة مهمة في إطار جهودنا المشتركة لتحسين المنظومة الصحية ومستوى الصحة العامة في كينيا».


تعليقات الموقع