حامد بن زايد يكرم عضواً في الهيئة الأكاديمية لجامعة خليفة بعد تسمية كويكب باسمه

الإمارات الرئيسية
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

 

 

 

أشاد سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، بالإنجازات المتميزة التي حققها الدكتور محمد رامي المعري في مجال علم الفلك عقب تسمية كويكب باسمه.

جاء ذلك خلال تكريم سموه، الدكتور محمد المعري، مدير مركز علوم الفضاء والكواكب والأستاذ المشارك في قسم علوم الأرض في جامعة خليفة، وذلك على هامش “يوم البحوث والابتكار 2024” الذي نظمته الجامعة مؤخرا.

وكان الاتحاد الفلكي الدولي قد أعلن تكريم الدكتور محمد المعري، وأعاد تسمية الكويكب “سي زد 2002” إلى “المعري 357148″، وهو ما مثل لحظة تاريخية في سجل إنجازات جامعة خليفة وقطاع الفضاء في الدولة.

وتقديرًا لهذا الإنجاز المرموق، وجّه سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، بتخصيص غلاف الإصدار الثالث من مجلة جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا العلمية، لإبراز إنجاز الدكتور محمد رامي المعري، حيث يتضمن العدد الذي يحمل عنوان “الابتكارات التكنولوجية في الفضاء” سردًا من قبل الدكتور محمد المعري عن تكوين النظام الشمسي وكواكبه مع تسليط الضوء على إنجازاته.

وتعنى مجلة جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بالتوجهات والابتكارات والأخبار العالمية في المجالات العلمية والتكنولوجية، وتهدف إلى رفع مستوى الوعي حول التطورات العلمية والتكنولوجية الهامة التي تشكل عالمنا اليوم.

ويركز الإصدار الأخير من المجلة على التحديات والتطورات في مجال استكشاف الفضاء، ويسلط الضوء على التكنولوجيا والمواد والبحوث التي تدفع عجلة التقدم، حيث يبحث في آلية الاستفادة من الغرافين والمواد ثنائية الأبعاد الأخرى في التغلب على المشكلات المتعلقة بالفضاء، كما يلقي الضوء أيضًا على قوانين الفضاء ومشكلة حطام الفضاء والتأكيد على الدور المحوري للجامعات في عملية التسويق التجاري للبحوث وحماية الأنظمة الفضائية من التهديدات السيبرانية.وام


تعليقات الموقع