سلطان بن سليّم: الشيخ زايد ترك بصمات إنسانية تتجاوز الحدود

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

أكد سعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه ترك بصمات إنسانية تتجاوز الحدود حيث امتدت أياديه الخيره البيضاء الى مختلف بقاع العالم.

و قال في تصريح بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف 19 رمضان من كل عام إن الاحتفاء بهذا اليوم يأتي تجسيداً لروح العطاء والإحسان للبشر، من خلال برامج ومبادرات خيرية ومجتمعية تهدف إلى تعزيز قيم السلام والأمان والخير للإنسانية.
وتابع سعادته: “نستذكر بكل فخر وتقدير إرث الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي ترك بصمات إنسانية في العطاء اللامحدود تتجاوز الحدود ومّد يعد العون لمختلف الشعوب، ونواصل السير على نهجه في تقديم الدعم الإنساني، ونسعى إلى استدامة هذه الجهود لتحقيق الازدهار والرفاهية للمجتمعات في كل الأوقات”.
وفي ذكرى يوم زايد للعمل الإنساني، نظمت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، حملتها الرمضانية السنوية لإفطار متعامليها الصائمين في مكتب الوكيل الملاحي للسفن الخشبية بمرفأ ديرة بدبي، حيث شاركت قيادات المؤسسة وفريقها التطوعي “حاضر” في توزيع أكثر من 300 وجبة إفطار، وتأتي الحملة في إطار حرص المؤسسة على تعزيز التواصل مع المتعاملين خاصة البحارة والذين يقضون أيام عديدة في البحر للوصول إلى دبي، وتأكيداً على قيم العطاء والإنسانية التي تندرج ضمن قيم المؤسسة وبرامجها في مجال المسؤولية المجتمعية.
إلى جانب ذلك شاركت المؤسسة في مبادرة “سلال الخير” بالتعاون مع مؤسسة دي بي ورلد الخيرية، حيث تم خلالها توزيع نحو 600 من السلال الغذائية على الموظفات من فئة العمالة المساعدة في منطقة جبل علي.وام


تعليقات الموقع