جامعة الفجيرة توقع 3 اتفاقيات جديدة للتعاون في مجالات البحث العلمي

الإمارات
7804-etisalat-roaming-umrah-hajj-2024-728x90-ar-postpaid

 

 

وقعت جامعة الفجيرة، أمس، 3 اتفاقيات تعاون، في إطار الحرص على إدامة التواصل والتفاعل مع المؤسسات الداخلية والخارجية، وبما يساهم في تغطية كافة الرغبات والتخصصات التي يبحث عنها الخريجون وأصحاب العمل.

فقد وقعت الجامعة، اتفاقية تعاون مع جامعة دبي، بهدف تطوير ودعم وإثراء برامج البحث والتعليم والتدريب في مجالات متعددة.

وتشمل الاتفاقية إنشاء روابط أكاديمية وتبادل الخبرات والتجارب بين الطرفين، بما في ذلك تبادل الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وتنفيذ برامج أكاديمية ومشاريع بحثية مشتركة، وورش عمل، وبرامج تدريب، ما يسهم في تعزيز المسيرة الأكاديمية لدى الجانبين.

وقع الاتفاقية عن جامعة الفجيرة الأستاذ الدكتور غسان القيمري مدير الجامعة، وعن جامعة دبي الأستاذ الدكتور عيسى البستكي رئيس الجامعة.

كما تم توقيع إتفاقية تعاون مع معهد المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين – فرع الإمارات (IEEE)، بهدف وضع إطار تعاوني بين الطرفين في المجالات التقنية والفنية والتكنولوجية، وتنظيم المؤتمرات والندوات بين الجانبين لما فيه خدمة للمجتمع، وفتح مجال للطلبة للمشاركة في أنشطة المعهد وإتاحة فرصة التدريب العملي لتطوير قدراتهم.

ووقعت جامعة الفجيرة مذكرة تعاون مع معهد كونفوشيوس، لإنشاء فرع للمعهد في إمارة الفجيرة بمقر مكتبة الفجيرة الرقمية، بهدف تقديم فرص حقيقية ومناسبة للطلبة ومختلف فئات المجتمع لتعلم اللغة الصينية وآدابها وثقافتها، وتقوية العلاقات التعليمية والثقافية مع جمهورية الصين الشعبية للوصول إلى عالم متجانس ومتعدد الثقافات والأقطاب.

وأكد الأستاذ الدكتور غسان القيمري مدير جامعة الفجيرة أهمية تعزيز التعاون وتفعيل المساهمة، بما يخدم الابتكار والاستدامة والاستفادة من خبرات كل جانب في التخصصات والمجالات المختلفة، مشيرا إلى أن توقيع هذه الاتفاقيات ماهي إلا حلقة جديدة من سلسلة اتفاقيات التعاون التي وقعتها جامعة الفجيرة مع مختلف المؤسسات خلال العام الأكاديمي الجاري 2023/2024 لتوفر الفرصة للتعاون البناء في مجالات البحث العلمي وتبادل الطلبة وأعضاء الهيئات التدريسية.

وأضاف أن توقيع الاتفاقيات يعكس الحرص الدائم على إدامة التواصل والتفاعل مع مختلف الجهات، وذلك في إطار الجهود التي يتم بذلها لتطوير طلبة الجامعة وتنمية مهاراتهم وتأهيلهم لسوق العمل الخارجي.وام


تعليقات الموقع