ولي عهد الشارقة يزور مركز سيتي سنتر الزاهية‎‎

الإمارات الرئيسية السلايدر

 

 

 

زار سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة صباح أمس، مركز سيتي سنتر الزاهية الواقع على طريق الشيخ محمد بن زايد بمنطقة الزاهية في الشارقة.

واستقبل سموه لدى وصوله بأهازيج فن العيالة، ليتجول بعدها في أروقة المركز التجاري الذي يتألف من 3 طوابق تضم 342 منفذاً ومتجراً للبيع بالتجزئة، مستمعاً سموه إلى شرح حول أبرز المحال والعلامات التجارية الموجودة والمتنوعة ومدى إقبال الزوار، وخطط افتتاح المزيد من العلامات الجديدة.

ويعد سيتي سنتر الزاهية مركز تسوق متعدد الاستخدامات، يتميز بهندسة معمارية مميزة ويوفر خيارات الضيافة، ويهدف إلى أن يكون مركزاً اجتماعياً متميزاً والوجهة الأمثل للتسوق والترفيه من خلال مجموعة منتقاة من العلامات التجارية القائمة والجديدة، بعضها يتواجد لأول مرة في مجال البيع بالتجزئة في الشارقة، إلى جانب المرافق والمحال الأساسية المتوفرة في مراكز سيتي سنتر.

 

كما سيرتبط المركز التجاري بسلاسة مع مجمع “الزاهية” الذي يمتد على مساحة مليون متر مربع حيث يُعتبر المجمع جزءا من الشراكة الاستراتيجية بين شركة الشارقة لإدارة الأصول، وشركة ماجد الفطيم، ومن شأنه أن يُلبي متطلبات العائلات التي تتطلع إلى الاستمتاع بأفضل مزايا الرفاهية والفخامة السكنية العصرية.

وأزاح سمو ولي عهد الشارقة خلال جولته في سيتي سنتر الزاهية عن المجسم التذكاري تكريماً لذكرى ماجد الفطيم رحمه الله وجميع من أسهموا في إنجاز الزاهية.

وتابع سموه خلال زيارته عرضاً حول إنجازات الشراكة الاستراتيجية المتميزة بين شركتي الشارقة لإدارة الأصول، وماجد الفطيم والتي أثمرت العديد من المشروعات الاستثمارية في القطاع التجاري والسكني والبنى التحتية بالإضافة إلى خطط المشروعات المستقبلية.

رافق سمو ولي عهد الشارقة خلال زيارته كل من الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، وعبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرقة تجارة وصناعة الشارقة، وسلطان بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والمهندس خالد بن بطي المهيري رئيس دائرة التخطيط والمساحة، وخالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي، وسعيد بالجيو السويدي رئيس هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة، ووليد الصايغ رئيس مجلس إدارة شركة الشارقة القابضة وعدد من المسؤولين. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.