تراجع أسعار النفط 6 % بعد قرار زيادة الإنتاج

الإقتصادية الرئيسية

 

 

 

تراجعت أسعار النفط بنسبة 6 في المئة أمس الاثنين، غداة قرار كبار المنتجين زيادة الإنتاج فيما سجّل تراجع في أسواق الأسهم في ظل ما يمثله ازدياد الإصابات بكوفيد من تهديد للتعافي الاقتصادي، وفق المتعاملين.
وتراجع سعر عقد خام “غرب تكساس الوسيط” المرجعي بنسبة 6,1 في المئة قرابة الساعة الثانية والنصف بتوقيت غرينتش ليبلغ 67,42 دولارا للبرميل.
وخسر “برنت بحر الشمال” الأوروبي 5,4 في المئة ليبلغ سعر البرميل 69,61 دولارا.
واتفق منتجو الخام في أوبك وحلفاؤهم على ضخ 400 ألف برميل إضافي اعتبارا من اغسطس لتغطية الطلب المتزايد مع إعادة فتح الاقتصادات.
في الأثناء، تزداد مخاوف الأسواق من احتمال أن يقوض تفشي نسخة كورونا المتحورة دلتا التعافي الاقتصادي.
وقال المحلل لدى مجموعة “أواندا” إدوارد مويا إن المستثمرين حول العالم يبيعون الأسهم والسلع الأساسية والعملات المشفرة بدلا من شراء السندات التي كانت تعد رهانا آمنا.
وأفاد في مذكرة أن “تجنّب المخاطر قائم في وقت يدفع تفشي متحورة كوفيد دلتا البحث عن الأمان فيما تزداد المخاوف الاقتصادية العالمية”.
وعلى صعيدٍ متصل، أكد وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، إن السوق النفطية شهدت تحسناً في الطلب وتراجعاً في الفائض والمخزون.
جاء تصريحه بعد اتفاق وزراء أوبك+ على تعزيز إمدادات النفط اعتبارا من أغسطس
وقال عبد الجبار إن “الاجتماع أكد على تعزيز التعاون الجماعي، والإشادة بامتثال الدول للاتفاق، والتطور الإيجابي في زيادة الطلب على الخام، فضلاً عن تراجع المخزونات والفائض النفطي وهذا مؤشر ايجابي مؤثر”.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.