مقتل 12 جندياً نيجرياً وتحييد عشرات الإرهابيين غربي النيجر

دولي

 

 

 

 

قُتل ما لا يقل عن 12 جنديا نيجريا وعشرات الإرهابيين في معارك عنيفة في غرب النيجر داخل ما يسمى بمنطقة “الحدود الثلاثة” حسب ما أعلنت وزارة الدفاع النيجرية أمس.

ووقعت الاشتباكات على بعد خمسة كيلومترات من بلدة فانتيو بين جنود نيجريين ومئات الإرهابيين المسلحين.

وقال بيان للوزارة إن “12 عنصرا سقطوا في ساحة الشرف وجُرح ثمانية. في صفوف العدو، تم تحييد عشرات الإرهابيين”، مشيرا إلى أن دراجات نارية عدة تعود للمهاجمين دُمرت.

وأوضحت الوزارة أن الجنود النيجريين في البداية دافعوا بشدة عن أنفسهم، لافتة إلى أن التعزيزات التي استُقدِمت من وانزاربي وتيرا إلى جانب الدعم الجوي ساهما في دحر العدو الذي ترك وراءه عشرات القتلى والمعدات.

وفانتيو جزء من مقاطعة تيرا الواقعة في منطقة تيلابيري التي تتعرض بانتظام لهجمات تشنها جماعات إرهابية.

وبالإضافة إلى هجمات جماعة “بوكو حرام” الإرهابية وتنظيم “داعش” الإرهابي في غرب إفريقيا “إيسواب”، يرى النيجر نفسه مضطرا للدفاع عن نفسه في مواجهة هجمات جماعات إرهابية مرتبطة بتنظيم “القاعدة” الإرهابي.أ.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.