تحت رعاية منصور بن زايد

“سيال الشرق الأوسط” ينطلق اليوم بمشاركة 450 شركة من 24 دولة

الإمارات
etisalat_dubai-shopping-festival_awareness_mass_al-watan_middle-banner_728x90arabic

 

 

 

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، تنطلق أعمال النسخة الحادية عشرة من معرض سيال الشرق الأوسط 2021 اليوم في أبوظبي، بمشاركة كبريات الشركات المحلية والعالمية المتخصصة في القطاع، وتستمر لغاية 9 ديسمبر الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتشهد النسخة الحادية عشرة من المعرض الذي ينظم من قبل شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” بالشراكة مع مجموعة كومز أكسبوزيم العالمية لتنظيم المعارض والفعاليات، مشاركة نحو 450 جهة عارضة من 24 دولة، إلى جانب مشاركة 12 جناحاً دولياً.

وينطلق الحدث الذي يعتبر أحد أضخم الفعاليات المتخصصة في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة على مستوى المنطقة، إلى جانب معرض أبوظبي الدولي للتمور، أكبر فعالية متخصصة بالتمور في العالم، وذلك بمشاركة واسعة من مؤسسات محلية وإقليمية وعالمية متخصصة، لتسليط الضوء على أحدث الابتكارات والتقنيات والأمن الغذائي العالمي والتوجهات العالمية المستقبلية في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة.

وقال سعادة سعيد البحري العامري مدير عام هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، إن سيال الشرق الأوسط أثبت على مر السنوات الماضية أنه من أكبر منصات التفاعل بين أسواق الأغذية الناشئة حيث يعمل على تشجيع الابتكار في مجال الأغذية والمشروبات وخلق الكثير من الفرص الاستثمارية، وبناء الشراكات الاقتصادية الناجحة في الإمارات والمنطقة، مشيراً إلى أن هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تحرص على المشاركة في سيال في إطار جهودها لتطوير منظومة مستدامة لإنتاج الغذاء ترتكز على توظيف التكنولوجيا الحديثة في عمليات الإنتاج والتصنيع الغذائي، وتعزيز الإنتاج المحلي وتنمية الشراكات الدولية لتنويع مصادر الغذاء.

بدوره قال حميد مطر الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” ومجموعة الشركات التابعة لها من شركة أبوظبي الوطنية للمعارض: “يعد معرض سيال الشرق الأوسط أحد أبرز الفعاليات العالمية المتخصصة في قطاع الأغذية والضيافة، ويوفر منصة مثالية لعقد الشراكات والتعرف على أبرز ما توصلت إليه التقنيات العالمية في هذه القطاعات الحيوية، ونحن واثقون من قدرتنا على التنظيم والاستضافة الناجحة لهذه الفعالية وإخراجها بالشكل الذي يليق بسمعة ومكانة الدولة على الصعيدين الإقليمي والدولي”.

وقال سعادة الدكتور عبدالوهاب زايد الأمين العام لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي: “نفخر ونعتز بكل النتائج التي حققتها الجائزة في تطوير البنية التحتية لقطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور والابتكار الزراعي على المستوى العربي والدولي بفضل دعم القيادة الرشيدة من خلال سلسلة مهرجانات التمور التي بدأت بمعرض أبوظبي في دولة الإمارات ثم مصر، والسودان، والأردن، وموريتانيا، والمغرب مما أسهم في تعظيم القيمة المضافة للتمور العربية وزيادة سمعتها وارتفاع الطلب عليها”.

ويهدف الحدث الرائد إلى الترويج لقطاع الأغذية والمشروبات في أبوظبي، إلى جانب تسليط الضوء على العناصر الأساسية في القطاع، بما فيها المطاعم والفنادق والمقاهي، إلى جانب المواضيع المتعلقة بالأمن الغذائي وصناعة التمور وفنون تحضير وإنتاج القهوة، حيث يشهد قطاع الأغذية والمشروبات في أبوظبي ازدهاراً ملفتاً في الوقت الراهن.

وتشهد دورة هذا العام فعاليات متنوعة تتضمن خمس فعاليات جديدة، والتي تشمل برنامج المشترين العالميين، وبطولة الإمارات الوطنية للقهوة، وجوائز سيال للابتكار، وبطولة فنون اللاتيه الوطنية في الإمارات 2022، ومعرض الذواقة العالمي في أبوظبي. وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.