اليمن يرحب بتصريحات واشنطن حول تصنيف الحوثيين كإرهابيين

دولي

 

 

 

 

 

رحب مجلس الوزراء اليمني بتصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن، حول دراسة إعادة تصنيف ميليشيا الحوثي في قائمة الجماعات الإرهابية، وكذلك مواقف عدد من الدول في هذا الجانب التي قال إنها باتت تدرك ضرورة وضع حد لجرائم الميليشيا الإرهابية.

ووفقاً لوكالة الأنباء السعودية “واس”، حذر المجلس في اجتماعه بعدن برئاسة معين عبد الملك من خطورة استمرار التغاضي عن إجرام ميليشيا الحوثي الإرهابية ضد الشعب اليمني، واستهدافها المتكرر للأعيان المدنية وتهديد الملاحة الدولية، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وفي الاجتماع استعرض وزير الخارجية وشؤون المغتربين أحمد بن مبارك تقريراً حول مستجدات الوضع السياسي والتحركات الدبلوماسية، على ضوء التطورات الأخيرة والتصعيد الخطير لميليشيا الحوثي بمضاعفة الهجمات على الأعيان المدنية، إضافة إلى جرائمها المستمرة ضد المدنيين والنازحين في اليمن.

وأشار الوزير بن مبارك في تقريره إلى التحركات الدولية النشطة لإدراج ميليشيا الحوثي في قائمة الجماعات الإرهابية، متطرقاً إلى التنسيق القائم مع الدول الشقيقة والصديقة وشركاء اليمن لتقديم الدعم للحكومة ومساندة جهودها في مختلف الجوانب.

وفي السياق، نفى التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، استهداف سجن صعدة في اليمن، مؤكداً أنه استهدف موقعاً عسكرياً حوثيا، وفق المتحدث الرسمي باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي، حسب وكالة الأنباء السعودية أمس الجمعة.

وقال المتحدث، إنه إلحاقاً للبيان الصادر من قيادة القوات المشتركة للتحالف في 22 يناير عن ادعاء المليشيا الحوثية الإرهابية استهداف التحالف لسجن بمدينة صعدة، وأعلنه عنه من قبل الفريق المشترك لتقييم الحوادث، عن التحقيق وجمع كافة المعلومات والوثائق المتعلقة بالموضوع، فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف ستقدم كافة الحقائق والمعلومات التفصيلية للفريق المشترك لتقييم الحوادث، وكذلك لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية باليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر، المتعلقة بادعاء المليشيا الحوثية استهداف التحالف لسجن بمدينة صعدة.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.