سوق أبوظبي العالمي يجري مباحثات ثنائية مع صناديق تحوط وشركات رأسمال مغامر في الولايات المتحدة

الإقتصادية

توجّهت بعثة من سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي لعاصمة دولة الإمارات، الأسبوع الماضي إلى الولايات المتحدة، استجابةً للأقبال غير المسبوق من كبريات الشركات العالمية المتخصصة في إدارة الأصول هناك، ومن بينها صناديق تحوط وصناديق أسهم خاصة وشركات رأس المال المغامر.

وزار وفد السوق، مدينة ميامي لحضور سلسلة من المباحثات الثنائية خلال مؤتمر أي كونيكشنز جلوبال آلتس 2024 (iConnections Global Alts 2024) الحدث الأكبر الذي يجمع محترفي الاستثمار البديل، والذي يوفر منصة تتيح إرساء علاقات التعاون وتبادل الأفكار في هذا المجال.

وضم وفد سوق أبوظبي العالمي كلا من، إيمانويل جيفاناكيس، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في السوق، وآرفيند رامامورثي، رئيس شؤون الأسواق، وغيرهم من كبار المسؤولين التنفيذيين في السوق.

وحظي الوفد باهتمام كبير، حيث ساهم بأفكار قيمة، قدمها رئيس شؤون الأسواق، الذي شارك كمتحدث رئيسي في جلسة حوارية بعنوان “وجهات نظر المخصصين الماليين حول الفرص في الشرق الأوسط”، لاستكشاف الفرص في منطقة الخليج العربي.

وتأتي هذه الجولة لسوق أبوظبي العالمي في إطار سلسلة من المشاركات الإستراتيجية المرتقبة، التي تسعى لتحفيز المزيد من الشراكات الجديدة، وإرساء علاقات هادفة، بما يرسخ مكانة سوق أبوظبي العالمي كمركز مالي عالمي رائد.

وقال آرفيند رامامورثي رئيس شؤون الأسواق في سوق أبوظبي العالمي: “يشهد سوق أبوظبي العالمي تدفقًا كبيرًا لشركات عالمية تعمل في قطاع إدارة الأصول، أسست تواجدها في المركز المالي الدولي بأبوظبي. ومن أبرزها “بريفان هوارد”، و”ابولو”، و”ناينتي وان”، و”روتشايلد أند كو”، و”جي كيو جي بارتنرز”، و”تي سي أي”، وقد اجتذب هذا التطور الملحوظ اهتمام الصناديق العالمية الكبرى في الولايات المتحدة، ما أدى إلى دعوة سوق أبوظبي العالمي لتبادل الأفكار حول الفرص الفريدة والتطورات التي تحدث في القطاع المالي في أبوظبي. واستجابة لهذا الاهتمام الكبير وغير المسبوق من الشركات العالمية التي تدرس تأسيس تواجد لها في سوق أبوظبي العالمي، شاركنا في أكثر من 40 جلسة مباحثات ثنائية مع صناديق تحوط وصناديق أسهم خاصة وشركات رأس مال استثماري”.

جدير بالذكر أن دولة الإمارات رسخت مكانتها كمركز أعمال ومال محوري، وأصبحت إمارة أبوظبي وجهة مفضلة لشركات إدارة الأصول والصناديق العالمية؛ إذ ارتفعت أعدادها بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية، وشهد قطاع إدارة الأصول في سوق أبوظبي العالمي نموًا ملحوظًا، من خلال أسماء عالمية كبيرة، أسهمت في نمو الأصول الخاضعة للإدارة بنسبة 52% في الربع الثالث من العام 2023.

كما شكل أسبوع أبوظبي المالي للعام 2023 مناسبة إضافية لترسيخ مكانة أبوظبي وسوق أبوظبي العالمي كمركز مالي عالمي، حيث شهد هذا الحدث إعلان 14 مؤسسة مالية كبرى، تدير مجتمعة أصولًا تبلغ قيمتها 452 مليار دولار أمريكي، عن تأسيس عمليات جديدة لها في سوق أبوظبي العالمي.

وبينما تشهد ساحة الأعمال العالمية تحولات كبرى، تأتي هذه الجولة لتؤكد التزام سوق أبوظبي العالمي بتعزيز علاقاته الدولية وترسيخ مكانة أبوظبي كمركز مالي عالمي ومحفز للنمو والابتكار في مجتمع الأعمال العالمي.وام


تعليقات الموقع