طارق لوتاه: يوم زايد للعمل الإنساني فرصة لاستحضار إرث العطاء الذي أرساه الوالد المؤسس

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

قال سعادة طارق هلال لوتاه، وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي: “يُعتبر يوم زايد للعمل الإنساني مناسبة مهمة لأبناء الوطن لاستحضار إرث العطاء والخير الذي أرساه الوالد المؤسس المغفور له- بإذن الله تعالى- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، وتثمين الجهود الإنسانية المستمرة لدولة الإمارات في بناء مجتمع دولي يقوم على التراحم والتعاون، وتقدير رؤية قيادتنا الرشيدة في مد يد العون والمساعدة للمحتاجين في جميع أنحاء العالم”.
كما أضاف سعادته: “إن التحلي بمبادئِ العمل الإنساني يعكس الالتزام بتعزيز العدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان، وهو الركيزة الأساسية في بناءِ مستقبل أفضل للأجيال الحالية والقادمة، وإن سيرة الوالد المؤسس “طيب الله ثراه” تشكل مصدر إلهام ومحفزاً لتجديد الالتزام بمواصلة العمل الإنساني، والسعي لتحقيق الرؤية الاستشرافية لقيادتنا الرشيدة التي تحمل الخير والعطاء للإنسان في شتى بقاع الأرض”.
وبهذه المناسبة، تقدم سعادته بجزيل الشكر والتقدير إلى كل الجهات والفرق العاملة في مجال العمل الإنساني في الدولة لجهودهم العظيمة والمقدرة في خدمة الإنسانية في كافة أرجاء العالم”.


تعليقات الموقع