الجمعية العمومية لاتّحاد مصارف الإمارات تعتمد خطط 2024 لدعم تطوير القطاع المصرفي

الإقتصادية
7804-etisalat-roaming-umrah-hajj-2024-728x90-ar-postpaid

عقد اتّحاد مصارف الإمارات، (الممثل والصوت الموحّد للمصارف الإماراتية) اجتماع جمعيته العمومية السنوي مؤخراً، برئاسة معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة اتّحاد مصارف الإمارات، وبحضور أعضاء مجلس إدارة الاتّحاد وممثلي البنوك الأعضاء.

خلال الاجتماع، صادق الأعضاء على المحضر السابق للجمعية العمومية الذي عُقد في 13 أبريل 2023، وعلى البيانات المالية المدققة لعام 2023 وتقرير مدققي الحسابات، وقامت الجمعية العمومية بإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة ومدققي الحسابات للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2023، وتم تعيين مدققي الحسابات للعام 2024.

واعتمدت الجمعية العمومية الأهداف والخطط الاستراتيجية لاتّحاد مصارف الإمارات للعام 2024، التي كان قد إعتمدها مجلس الإدارة في إجتماعه الأخير المنعقد قبل الجمعية العمومية، والتي تهدف كلها إلى تطوير القطاع المصرفي في دولة الإمارات وتعزيز مكانة دولة الإمارات كأحد المراكز المالية والاقتصادية والتجارية الأولى عالمياً.

وأكد المشاركون في اجتماع الجمعية العمومية على أهمية الجهود التي يبذلها الاتّحاد في تعزيز التوطين، والتي تستهدف زيادة عدد المواطنين العاملين في البنوك وشركات التأمين تِبعاً لخطة المصرف المركزي، مع وضع خطط تدريب متطورة وبعيدة الأمد، معربين عن تقديرهم لمصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي لدعمه وإشرافه على جهود اتّحاد مصارف الإمارات في دعم تطوير القطاع المصرفي.

وأشاد أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد مصارف الإمارات بالمبادرات والبرامج التي قام بها الاتّحاد خلال العام الماضي، خاصةً ما يتعلق بتعزيز الثقة وتسريع التحول الرقمي وحماية البنية التحتية الرقمية ومكافحة الاحتيال وترسيخ نزاهة وسلامة النظام المالي في دولة الإمارات عبر العمل على ضمان امتثال كافة أعضاء الإتحاد للقوانين والأنظمة والارشادات الاشرافية والرقابية واتباع أعلى معايير الحوكمة والشفافية وإدارة المخاطر. وأكد الأعضاء على تقديرهم للأمانة العامة وللجان الاستشارية الفنية التابعة للاتحاد والتي تضم أبرز الخبرات المصرفية وتشكل منصات ملائمة لتبادل المعرفة وتطوير السياسات والمبادرات.

ودعت الجمعية العمومية لاتّحاد مصارف الإمارات إلى بذل المزيد من الجهود لتعزيز الشمول المالي وتوفير أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية لمختلف شرائح العملاء، مع التركيز على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة للمساهمة في جهود التنويع الاقتصادي. وأشاد المشاركون في اجتماع الجمعية العمومية بجهود الاتّحاد في تعزيز التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين والاتحادات والجمعيات المصرفية الصديقة، وهو ما يعزز من التبادل التجاري والتعاون المستمر.

وأكدت الجمعية العمومية دعمها لجهود المصارف الأعضاء لزيادة معدلات نمو التمويل المستدام لتحقيق الأهداف الطموحة لدولة الإمارات الخاصة بالحياد المناخي، ووضع الأسس اللازمة لتمكين الانتقال إلى الحلول المستدامة، مشيدةً بالبرامج التوعوية والتدريبية التي ينظمها الاتّحاد ضمن جهوده لتعريف العاملين في القطاع بالمستجدات ومواكبة التطورات التي يشهدها القطاع وتوفير منصات ملائمة لتبادل الأفكار والآراء التي تسهم في تطوير العمل المصرفي في دولة الإمارات.


تعليقات الموقع