تحت رعاية خالد بن محمد بن زايد

انطلاق مهرجان “بايك أبوظبي” نوفمبر المقبل للمرة الأولى في الشرق الأوسط

الإمارات الرئيسية
6322_etisalat_roaming-fifa-qatar-world-cup-2022_728x90-aws-ar

برعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، تقام النسخة الأولى من “مهرجان بايك أبوظبي” في الفترة بين 7 و13 نوفمبر المقبل.

وتُعد هذه الفعالية الرياضية أحدث مبادرة لمنصة “بايك أبوظبي”، التي أطلقها سموّه في نوفمبر 2021 لدعم أهداف وطموح الإمارة بأن تصبح وجهة رائدة في احتضان فعاليات عالمية في رياضة الدراجات الهوائية.

ويستضيف مهرجان ” بايك أبوظبي”، الذي يُنظمه مجلس أبوظبي الرياضي، فعاليات عالمية في رياضة الدراجات الهوائية، أبرزها النسخة الخامسة من “بطولة العالم للدراجات الهوائية في المناطق الحضرية” التي تقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط، وذلك من 9 إلى 13 نوفمبر، حيث تستقطب 300 مشارك ومشاركة من نخبة دراجي المناطق الحضرية حول العالم، لإثراء المشهد الرياضي في أبوظبي وتقريب هذه الرياضة إلى جمهور واسع من عشاق وهواة رياضة الدراجات الهوائية.

ويشهد المهرجان، يوم 12 نوفمبر، تنظيم النسخة الأولى من سباق “بايك أبوظبي جران فوندو” المجتمعي، على مسار بطول 150 كم يربط بين نقطة الانطلاق من بوابة الشرق مول في أبوظبي إلى نقطة الوصول في مسار الدراجات الهوائية بمدينة العين، حيث يتنافس هواة هذه الرياضة من كلاً الجنسين على جوائز تصل قيمتها إلى 2 مليون درهم.

وتستقطب بطولة العالم للدراجات الهوائية في المناطق الحضرية عدداً كبيراً من الجماهير المهتمة بهذه الرياضة في المنطقة وحول العالم، بمشاركة نخبة من أبرز الرياضيين العالميين وأفضل دراجي المناطق الحضرية حول العالم، للمنافسة في سباقات “بي ام اكس للأسلوب الحر” و”بي إم إكس فلاتلاند” و”سباق دراجات الحواجز”، وتشمل السباقات نخبة السيدات والهواة من الرجال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 – 26 عاماً، ويشارك النخبة من فرق الرجال للفئة العمرية ما بين 20 – 26 عاماً في سباقات بطولة العالم لدراجات الحواجز، كما يُشارك نخبة الرجال والسيدات في سباقات “بي ام اكس للأسلوب الحر”، بالإضافة لمنافسات الدراجين الذين تزيد أعمارهم عن 15 عاماً لكلا الجنسين.

وأعلن مجلس أبوظبي الرياضي خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الاثنين بحضور سعادة أسامة الشعفار رئيس الاتحاد الآسيوي للدراجات – نائب رئيس الاتحاد الدولي، وسعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ونخيرة الخييلي المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للدرجات الهوائية عن تفاصيل الحدث، الذي يمثل إضافة كبيرة للأحداث العالمية في العاصمة أبوظبي.

وتوجه سعادة عارف حمد العواني بالشكر إلى سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، على رعايته الكريمة للمهرجان، مشيرا إلى أن المهرجان المرتقب في نوفمبر المقبل يعتبر محركاً أساسياً لطموحات إمارة أبوظبي، لتكون الوجهة العالمية الرائدة في ركوب الدراجات الهوائية، باعتباره نشاطاً رياضياً وترفيهياً وصحياً، ووسيلة مستدامة للتنقل، ورياضةً تنافسيةً للهواة والمحترفين، بمختلف أنواع المسابقات والمنافسات التي يتابعها الملايين من المهتمين والجماهير حول العالم.

وقال العواني: “فخورون باستضافة بطولة العالم للدراجات في المناطق الحضرية لعام 2022 للمرة الأولى في الشرق الأوسط، ما يعزز من مكانة أبوظبي كوجهة عالمية رائدة في استضافة الفعاليات الرياضية بشكل عام، وفعاليات رياضة الدراجات الهوائية خصوصاً”.

وأشاد بثقة الاتحاد الدولي للدراجات، بعد حصول أبوظبي على شعار مدينة الدراجات الهوائية المرموق عام 2021، موضحاً أن أبوظبي تتطلع لتنظيم استثنائي بكل المقاييس لهذا الحدث العالمي المرتقب، وفقاً لأفضل المعايير المتبعة”.

وأضاف : “مجتمع الدراجات الهوائية في الإمارات عموماً وأبوظبي خصوصاً، سيكون على موعد مع سباق جران فوندو الشهير الذي يمتد لمسافة 150 كم، انطلاقاً من أبوظبي ووصولاً إلى العين، بمجموع جوائز تصل قيمتها إلى 2 مليون درهم، حيث يعتبر السباق جزءاً من مهرجان بايك أبوظبي وفعالياته الممتدة على مدار أسبوع كامل”.

من جانبه توجه النخيرة الخييلي ، بالشكر والعرفان إلى سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، على رعايته لهذا العرس الرياضي، الذي سيشهد مشاركة المئات من عشاق رياضة الدراجات الهوائية من المحترفين والهواة على حد سواء في الاستحقاقين القادمين.

وقال : “نحن الآن نقطف ثمار توجهات القيادة الرشيدة، من خلال استضافة العديد من الفعاليات الرياضية العالمية المتعلقة بركوب الدراجات الهوائية، ونعلن من هنا.. أن نادي أبوظبي للدراجات لن يدخر جهداً في تقديم كل الدعم لنجاح هذا المحفل الرياضي، تحت مظلة مجلس أبوظبي الرياضي”.

وفي كلمة مصورة قال ديفيد لابارتيان، رئيس الاتحاد الدولي للدراجات: “نتطلع إلى أن تستضيف أبوظبي أول مدينة دراجات هوائية في الشرق الأوسط وآسيا، بطولة العالم للدراجات في المناطق الحضرية لهذا العام”.

وأضاف: “لأول مرة منذ بداية جائحة كورونا، سنشاهد مرة أخرى دراجين من سباقات “بي ام اكس” للأسلوب الحر و”بي إم إكس فلاتلاند” وسباق دراجات الحواجز يجتمعون معاً مرة أخرى في هذه البطولة العالمية الفريدة، حيث ستكون أبوظبي مسرحاً رياضياً متميزاً لهذا الحدث المليء بالإثارة والتشويق”.

الجدير بالذكر أن الحدث سيشهد تنظيم قرية للفعاليات في منطقة نيشن تاورز المطلة على كورنيش أبوظبي تضم مجموعة من التجارب والأنشطة الترفيهية الغنية بعناصر التشويق والمغامرة موجهة لجميع أفراد العائلة لتشارك فيها مختلف الفئات العمرية.

وتشمل منطقة خاصة بالأطفال توفر العديد من الأنشطة الترفيهية بما في ذلك تجربة ركوب الدراجات الهوائية في حلبة للمسارات القصيرة، وتنظيم ورشة للرسم على الوجه، وترامبولين بنجي، وفن الجرافيتي مع مجموعة من الاستعراضات التي يقدمها بعض فناني الشوارع وعروض “بي إم إكس” المثيرة والعروض الموسيقية وغير ذلك الكثير.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.