التمويل الرقمي يؤدي دوراً مهماً في تحقيق النمو المستدام للاقتصاد، وأصبحت الاستراتيجية الرقمية إجماعاً للتنمية الاقتصادية في العالم

التجارة الإلكترونية لطريق الحرير توسع قنوات التعاون المالي بين الصين والإمارات

مقالات
لو منغ منغ:رائد أعمال صيني
6362_-hello-business-pitch-3_728x90-dv360-ar

التجارة الإلكترونية لطريق الحرير توسع قنوات التعاون المالي بين الصين والإمارات

 

 

 

 

 

مع الاتجاه المسجل للتحول الرقمي للاقتصاد العالمي، يؤدي التمويل الرقمي دوراً مهماً في تحقيق النمو المستدام للاقتصاد، وأصبحت الاستراتيجية الرقمية إجماعا للتنمية الاقتصادية في العالم.

في السنوات الأخيرة، واصلت الصين تنفيذ مبادرة “الحزام والطريق” بعمق، لكن بسبب عوامل معقدة مثل الوباء، عانى تطوير الأسواق الحقيقية من قصور.

فمن أجل تعميق التعاون الاقتصادي والتجاري للمبادرة، أطلقت الصين منصة التعاون الدولي الجديدة باسم “التجارة الإلكترونية لطريق الحرير” التي فتحت قناة تجارية ثنائية جديدة ووسعت مساحة تعاون التجارة الإلكترونية بين الصين والدول الأخرى، كما أصبحت هذه المنصة نقطة انطلاق مهمة لتسريع بناء مبادرة “الحزام والطريق”، في الوقت نفسه، إن دول الشرق الأوسط باعتبارها مشاركا مهما لمبادرة “الحزام والطريق”، تنمو سوق تجارتها الإلكترونية بسرعة في السنوات الأخيرة، ما يعرف بـ”المحيط الأزرق ذي الإمكانيات الكبيرة”.

في المؤتمر السنوي لمنتدى الشارع المالي الذي يعقد في بكين خلال الفترة من 21 إلى 23 نوفمبر 2022، حضر سفير الإمارات العربية المتحدة لدى الصين المنتدى الفرعي تحت عنوان “التنمية المالية والأمن المالي في ظل التغيرات الجيواقتصادية العالمية” وألقى كلمة فيه، كذلك شارك المسؤول لقسم الدفع العابر للحدود لصندوق النقد العربي في حلقة النقاش الفرعية للمنتدى حول موضوع “التطور الجديد لتدويل الرنمينبي” التي عقدت في الإمارات العربية المتحدة، ما يجسد عمق التعاون الاقتصادي بين الصين والإمارات والذي يتطور دائما.

أما بالنسبة إلى مجال التجارة الإلكترونية، يسير التعاون بين الصين والإمارات العربية المتحدة على قدم وساق. في 20 يوليو 2018، خلال زيارة الرئيس شي جين بينغ إلى الإمارات العربية المتحدة، وقعا البلدان على مذكرتي تفاهم بين وزارة الاقتصاد الإماراتية ووزارة التجارة الصينية حول التعاون في مجال التجارة الإلكترونية. في عام 2020، دشنت جمارك دبي منصة التجارة الإلكترونية العابرة للحدود، ومن خلال تسهيل عمليات الاستيراد وأتمتة إرجاع البضائع وغيرها من الإجراءات لتقليل تكاليف تشغيل التجارة الإلكترونية بشكل فعال. كما أظهرت البيانات الرسمية الصادرة عن الإعلام الإماراتي في 29 سبتمبر 2022، أن الإمارات العربية المتحدة ستكون أسرع أسواق التجارة الإلكترونية نموا لعام 2022 في العالم، قد بلغ عدد مستخدمي الإنترنت في الإمارات 1.448 مليار شخص، وتشير التقديرات إلى أن إنفاقها على التجارة الإلكترونية سيرتفع بنسبة 22.32٪ في عام 2022، كذلك من المتوقع أن تتجاوز مبيعاتها عبر الإنترنت 8 مليارات دولار في عام 2025. كل ما سبق ذكره يجعل الإمارات العربية المتحدة واحدة من أفضل خيارات بالنسبة إلى المستثمرين الصينيين لدخول سوق التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط، حيث يسجل المزيد والمزيد من المستثمرين الصينيين شركات التجارة الإلكترونية .

يتمتع التعاون بين الصين والإمارات العربية المتحدة بإمكانيات كبيرة في مجال التجارة الإلكترونية العابرة للحدود، لكن تدفقات رؤوس الأموال عبر الحدود لا تزال تواجه العديد من التحديات، مثل أمن الشبكات والاحتيال التجاري والمخاطر التكنولوجية، بإضافة إلى المخاطر في الائتمان والسوق والتشغيل وما إلى ذلك. ففي التطور المستقبلي للتجارة الإلكترونية العابرة للحدود بين الصين والإمارات، يجب على الجانبين تحسين الآلية والقواعد والأساليب لمراقبة المخاطر في المجالات الناشئة مثل التكنولوجيا المالية، لضمان تضمين الرقابة في الأنشطة المالية بشكل شامل، والحصول على موازنة بين الابتكار المالي والاستقرار المالي.

تعزيز التعاون والتنسيق الدولي شيء مهم في العصر الرقمي. خلال عام 2022، أقامت الصين قمة منتدى”التجارة الإلكترونية لطريق الحرير” للتعاون الدولي في تشنغتشو، ومعرض التجارة الإلكترونية العابرة للحدود في شيامن، ومعرض الصين الدولي للاستيراد، والمؤتمر السنوي لمنتدى الشارع المالي ل2022، وغيرها من الأنشطة المتعلقة، ما يعزز المنتجات عالية الجودة للتواصل مع الأسواق الممتازة، ويوسع قنوات جديدة للتجارة والاستثمار بين الصين والبلدان الشريكة لـ”التجارة الإلكترونية لطريق الحرير”. في المستقبل، سيظل تعاون “التجارة الإلكترونية لطريق الحرير” ثرياً، وستواصل الصين بناء منصات الحوار الفعالة والممتازة لتنمية التجارة الإلكترونية العابرة للحدود، كذلك العمل مع الشركاء لفهم اتجاه التنمية في هذه الصناعة وتعزيز التنمية عالية الجودة وتسريعها.

تتطلع الصين والإمارات العربية المتحدة إلى تعميق التعاون في التجارة الإلكترونية وتقاسم المنافع التنموية باستمرار في المستقبل.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.