3.8 مليار درهم تسهيلات ائتمانية لقطاعي الصناعة والأعمال خلال شهرين

الإقتصادية

 

بلغت قيمة التسهيلات الائتمانية التي قدمها الجهاز المصرفي لقطاعي الصناعة والاعمال نحو 3.8 مليار درهم خلال أول شهرين من العام 2021 وذلك طبقا لما تظهره أحدث الإحصائيات الصادرة عن مصرف الامارات المركزي.
وبحسب الاحصائيات ذاتها فقد ساهم تواصل النمو في التسهيلات التي منحتها البنوك العاملة في دولة الامارات لقطاعي الصناعة والاعمال برفع اجمالي رصيدها التراكمي الى 782.6 مليار درهم في نهاية شهر فبراير من العام الجاري مقارنة مع 777.8 مليار درهم في شهر ديسمبر من العام 2020 .
وشكلت القروض التي حصل عليها القطاعان نحو 44% من اجمالي الرصيد التراكمي للتسهيلات الائتمانية التي قدمها الجهاز المصرفي لجميع الأنشطة والجهات الحكومية والخاصة في نهاية شهر فبراير من العام الجاري.
ويتضح من خلال متابعة حركة مؤشر القروض المقدمة للقطاعين عودة البنوك لتقديم التمويل لهما بقوة مع بداية العام الجاري وذلك بعد حالة الاستقرار التي شهدتها في وقت سابق وتحديدا في نهاية العام 2020.
ويعكس النمو المسجل في التسهيلات المقدمة للقطاعين تواصل حركة النشاط التي شهدت ارتفاعا قبل عدة أشهر، وهو الأمر الذي يتطلب الحصول على تمويل للمحافظة على استدامة النشاط بنفس الوتيرة.
يشار الى أن قطاعي الصناعة والأعمال كانا من ضمن القطاعات الاقتصادية التي استهدفتها محفزات الدعم التي اطلقتها الحكومة الاتحادية منذ مارس من العام الماضي وساهمت في ادامة حركة النشاط ،ومواجهة الظروف التي فرضتها جائحة كورونا على الأنشطة الاقتصادية والتجارية.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.