دعماً لقطاع البنية التحتية

السعودية تبرم صفقات خصخصة بـ 4 مليارات دولار

الإقتصادية الرئيسية

 

تعمل السعودية على تسريع عمليات الخصخصة بهدف رفع مساهمة القطاع الخاص، في تحقيق الناتج المحلي، وتنويع مصادر دخل المملكة.
وقال رئيس المركز الوطني للتخصيص ” NCP”، ريان نقادي، إن المملكة تهدف إلى إبرام صفقات في قطاع البنية التحتية بقيمة نحو 15 مليار ريال “4 مليارات دولار” مع مستثمرين من القطاع الخاص هذا العام. وهو ما يعتبر أكبر قيمة صفقات تنفذ منذ إنشاء الهيئة لتسريع عمليات الخصخصة في 2017.
وأضاف نقادي، أن المملكة تهدف أيضاً إلى استكمال العديد من مبيعات الأصول هذا العام، رافضاً إعطاء قيمة للمبلغ الذي يمكن جمعه.
وكان التقدم في خطة الخصخصة أبطأ بكثير مما كان متوقعاً.
وتمكنت الحكومة من بيع حصص في أصول من بينها أرامكو السعودية ومطاحن الدقيق. كما وقعت صفقات مع مستثمرين من القطاع الخاص لبناء مدارس جديدة، لكنها لم تحقق الآمال في جمع 200 مليار دولار في السنوات القليلة الأولى من مساعيها للخصخصة، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام عربية.
وقال نقادي خلال مقابلة: “لدينا توقعات كبيرة لعدد الشراكات بين القطاعين العام والخاص وعمليات تصفية الاستثمارات التي سنشهدها في عامي 2022 و2023”. كما “لدينا مجموعة واضحة من المعاملات. نحتاج فقط إلى تحديد الأولوية لهم. لدينا الآن الكثير من الوضوح أكثر مما كنا نفعله قبل عامين أو ثلاثة أعوام”.
ويرى نقادي، أن القانون، الذي أُقر في مارس، يهدف إلى تسريع العملية بإلغاء متطلبات الحصول على موافقات وإعفاءات مختلفة من مجلس الوزراء.
فضلاً عن أن بعض الصفقات تستغرق وقتاً أطول لأنها غير مسبوقة في البلاد. وقال: “بمجرد الانتهاء من تلك الصفقات الأولى من نوعها، سنشهد تقدماً أسرع بكثير”.
وفي السياق، جمعت السعودية 800 مليون دولار من البيع الأخير لشركتي مطاحن، والذي جاء في أعقاب بيع شركتين أخريين في نفس القطاع بقيمة 740 مليون دولار العام الماضي.
ومع ذلك، فقد استغرقت العملية 5 سنوات حتى تكتمل. ومن المتوقع أيضا أن تبيع المملكة جزءا من محطة تحلية رأس الخير في وقت لاحق من هذا العام، وهو ما يمكن أن يجمع عدة مليارات من الدولارات.وكالات

 

الذهب يقترب لمستوى الـ1800 دولار

استقرت أسعار الذهب قرب أعلى مستوى في شهرين أمس، مبتعدة قليلاً فحسب عن مستوى 1800 دولار المهم، إذ تراجع الدولار الأمريكي مع نزول عوائد الخزانة، بينما أبقت مخاوف المعروض البلاديوم ثابتاً قرب ذروة قياسية سجلها في الجلسة الماضية.
ولم يطرأ تغير يُذكر على الذهب في المعاملات الفورية عند 1790.88 دولار للأوقية “الأونصة”، بعد أن بلغ أعلى مستوياته منذ 25 فبراير عند 1797.67 دولار. ونزلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1 % إلى 1791.20 دولار للأوقية.
وقال كايل رودا المحلل لدى آي.جي ماركتس “من الواضح أن ما يدعم الارتفاع في الذهب هو ديناميكية أدوات الخزانة الأمريكية، والتي تندفع هبوطاً نوعا ما في الأجل القريب جدا”، مضيفاً أن انخفاضاً دون 1.5 % للعوائد قد يرفع الذهب فوق 1800 دولار وهو مستوى نفسي مهم.
واستقرت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات دون 1.6 %، مما يقلص تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.
ويقبع مؤشر الدولار قرب أدنى مستوى في عدة أسابيع مقابل معظم العملات الرئيسية.
ويترقب المتعاملون في السوق اجتماع البنك المركزي الأوروبي المقرر في وقت لاحق.وكالات

النفط يواصل خسائره جرّاء زيادة المخزونات الأمريكية

واصلت أسعار النفط خسائرها للجلسة الثالثة أمس، إذ غذت زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية وتصاعد جديد في الإصابات بكوفيد-19 في الهند واليابان، المخاوف حيال تعافي الاقتصاد العالمي وأن الطلب على الوقود ربما يتعثر.
ونزلت العقود الآجلة لخام برنت 20 سنتاً أو ما يعادل 0.3% إلى 65.12 دولار للبرميل، عقب أن انخفضت 1.25 دولار أمس الأول.
وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتاً أو ما يعادل 0.3% إلى 61.14 دولار للبرميل، بعد أن خسرت 1.32 دولار أمس الأول.
وهبط العقدان ما يزيد عن 2% أمس الأول، ليغلقا عند أدنى مستوياتهما منذ 13 أبريل الجاري، وهما منخفضان بنحو 3% منذ بداية الأسبوع الجاري.
وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس الأول إن “مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة ارتفعت في الأسبوع المنتهي في 16 أبريل الجاري، إذ زادت المخزونات 594 ألف برميل يومياً مقابل توقعات المحللين في استطلاع أجرته وسائل إعلام غربية لانخفاض 3 ملايين برميل.
وقال ساتورو يوشيدا محلل السلع الأولية لدى راكوتين للأوراق المالية “الزيادة غير المتوقعة والمرتفعة في المخزونات الأمريكية غذت المخاوف بشأن ضعف الطلب والتي جاءت في مواجهة توقعات لتعاف قوي للطلب.
وأضاف “ما يلحق الضرر بمعنويات السوق أيضاً حقيقة أن جائحة كوفيد-19 تنتشر مجدداً بوتيرة سريعة في الهند واليابان على الرغم من الحقيقة في أنه كانت ثمة آمال في أن توزيع اللقاح سيحسن وضع العدوى”.
وسجلت الهند، ثالث أكبر مستهلك في العالم للخام، أمس 314835 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا على مدى الأربع والعشرين ساعة الماضية، وهي أعلى زيادة يومية مسجلة في أي مكان، ومن المتوقع أن تعلن اليابان، رابع أكبر مستورد في العالم للنفط، عن ثالث حالة طوارئ في طوكيو وثلاث مقاطعات في غرب البلاد قد تدوم لنحو أسبوعين وفقاً لتقارير بثتها وسائل إعلام.وكالات

 

“الخزانة الأمريكية” تضع خطة مناخية لتحسين الاقتصاد

تعهدت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين أمس بتعبئة شتى الأدوات المتاحة للتصدي بقوة لتغير المناخ، محذرة من أن الإخفاق في ذلك قد يقوض النمو الاقتصادي.
وفي تصريحات معدة للإدلاء بها أما معهد التمويل الدولي، قالت يلين إن “تحقيق الانسجام بين الاقتصاد الأمريكي والأهداف الدولية للقضاء على انبعاثات الكربون يتطلب تحركاً جريئاً وعاجلاً، ليس أقل من تحويل قطاعات مهمة من الاقتصاد العالمي، خاصة عندما يتعلق الأمر بسبل توليد الكهرباء ونقل الأفراد والبضائع”.
وقالت “نلتزم بتوجيه الاستثمار العام صوب مجالات يمكن أن تسهل انتقالنا إلى القضاء الكامل على انبعاثات الكربون وتعزيز أداء نظامنا المالي ليتمكن العاملون والمستثمرون والشركات من اغتنام الفرصة التي يتيحها التصدي لتغير المناخ”.
واستضاف الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس اجتماع قمة لأربعين من قادة العالم بشأن تغير المناخ، حيث من المتوقع أن يكشف عن هدف لخفض الانبعاثات نحو 50 بالمئة بحلول 2030 مقارنة مع مستويات 2005.
وتضمن خطابها عدداً من الخطط الرامية إلى معالجة المشكلة من جميع الجوانب، مثل تعزيز متطلبات الكشف عن المخاطر المناخية لكي تكون لدى المستثمرين معلومات متناسقة يمكن بناء القرارات عليها، مع اتجاه الحكومات والمؤسسات والأُسر صوب تبني طاقة أقل تلويثاً.وكالات
أسهم التكنولوجيا ترفع الأسواق الأوروبية

تعافت الأسهم الأوروبية، من أسوا موجة هبوط هذا العام إذ قابلت المخاوف من زيادة سريعة للإصابات بكورونا، في بعض الدول تفاؤلاً بموسم نتائج قوي.
وسجلت أسهم التكنولوجيا أكبر مكاسب وارتفعت نحو 2% وقفز سهم شركة معدات أشباه الموصلات إيه.إس.إم.إل 5.4% بعد أن رفعت توقعاتها لمبيعات العام كاملاً، مشيرة لطلب قوي وسط نقص لرقائق الكمبيوتر عالمياً.
وزاد سهم منافستها الأصغر إيه.إس.إم انترناشونال 4.2% بعدما توقعت زيادة الطلبيات في الربع الثاني.
وهوى سهم نادي كرة القدم الإيطالي يوفنتوس 10% بعد أن تعرض دوري السوبر الأوروبي الانفصالي لكرة القدم لهزة نتيجة انسحاب أنديته الإنجليزية الستة.
وارتفع المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.6% في التعاملات المبكرة بعد أن تعرضت موجة الصعود المستمرة منذ 7 أسابيع لمبيعات لجني الأرباح.
وصعد المؤشر الألماني داكس 0.2% والمؤشر كاك 40 الفرنسي 0.5% وأضاف مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.4%..وكالات

روسيا تنتج حافلات تعمل بالهيدروجين

يُتوقع أن تظهر قريبا في شوارع المدن الروسية سيارات أوتوبيس تعمل بالهيدروجين الذي يعد صديقا للبيئة.
وقال مسؤول إعلامي في وزارة الصناعة والتجارة الروسية في حديثه لوسائل إعلام روسية إنه من المقرر أن تتم صناعة النموذج التجريبي من سيارة الأوتوبيس التي تعمل بالهيدروجين قبل نهاية عام 2021.
وأشار إلى أنه من المقرر أن يبدأ تشغيل سيارة الأوتوبيس التي تعمل بالهيدروجين، على سبيل التجربة في عام 2024.
وأضاف أن وزارة الصناعة والتجارة ترى أهمية إنشاء وسائل نقل تعمل بالهيدروجين، وتجد أن العمل في هذا الاتجاه يبشر بالخير نظرا إلى الخصوصية المناخية المتميزة لروسيا.
ونوه إلى أن المطلوب، حتى يظهر كثير من الحافلات التي تعمل بالهيدروجين في شوارع المدن، إنشاء العديد من محطات الهيدروجين.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد طرح مهمة صنع حافلات تعمل بالهيدروجين بحلول عام 2023.
وقد أعلنت مجموعة “كاماز” المصنعة للسيارات أنها تعتزم صنع سيارة أوتوبيس تعمل بالهيدروجين في العام الحالي 2021.وكالات

العراق يخطط لشراء حصّة “إكسون” في “القرنة” النفطي

تهدف الحكومة العراقية إلى الانتهاء من بيع حصة إكسون في حقل غرب “القرنة” النفطي بنهاية يونيو، حتى بعدما رفضت شركة شيفرون كورب الأميركية منافستها الكبرى، مبادرات لشراء الحصة.
من جانبه، قال خالد حمزة المدير العام لشركة نفط البصرة، الشركة الحكومية التي تشرف على إنتاج الخام في المنطقة، إنها قد تفتح محادثات مع المزيد من الشركات بعد أن قدمت إكسون طلباً لبيع حصتها البالغة 32.7% في يناير، مضيفاً أن شركة نفط البصرة ليس لديها اعتراض على قيام شركة صينية بشراء الحصة.
في وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت وزارة النفط العراقية أنها تجري محادثات مع شركات أميركية بشأن احتمال شرائها حصة شركة إكسون كمشغل للحقل.
يأتي ذلك، فيما ذكرت وسائل إعلام غربية العام الماضي أن عملاقي النفط الصينيين شركة البترول الوطنية الصينية و”CNOOC” المحدودة، يفكران في شراء الحصة.
وفي حال تنفيذ هذه الصفقة فإنها ستزيد من نفوذ الصين في هذا الحقل، بالنظر إلى أن “بتروتشاينا” تمتلك بالفعل 32.7%.
وقال حمزة: “كنا نتمنى أن تشتري شيفرون حصة إكسون وأن تكون البديل، لكن يبدو أنه لم تكن لديهم الرغبة في أن يكونوا كذلك”.
لكن ربحية الحقل وجاذبيته للاستثمار المستقبلي تضاءلتا في السنوات الأخيرة بسبب الشروط التعاقدية الصعبة وخفض إنتاج أوبك.
وقال حمزة إن العراق مفتوح أمام الشركات من خارج الولايات المتحدة لشراء حصة إكسون.
كما أكد أن وزارة النفط العراقية ليس لديها اعتراض على بتروتشاينا أو” CNOOC”، فهما بالفعل شركاء للعراق، وأضاف: “قد تشتري شركة نفط البصرة حصة إكسون، أو قد تشتريها أي من شركات وزارة النفط”.وكالات

 

مصر تطرح 5 خدمات جديدة لأصحاب البطاقات التموينية

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية المصرية، عن تفعيل 5 خدمات جديدة لأصحاب البطاقات التموينية إلكترونياً، على موقع دعم مصر أو من خلال بوابة مصر أو مكاتب التموين المطورة.
وقال مستشار وزير التموين لنظم المعلومات، الدكتور عمرو مدكور، إنه مع بداية شهر يوليو المقبل سيتم رفع الحد الأدنى في إضافة المواليد الجديدة أو استخراج بطاقة جديدة لمن لديه دخل شهري حتى 2400 جنيه، أو المعاشات حتى 1500 جنيه، بدلاً من إضافة المواليد الجدد للفئات الأولى بالرعاية، ممن لا يزيد دخله الشهري عن 1500 جنيه أو معاشه عن 1200 جنيه حاليا.
وأشار مدكور إلى أن وزارة التموين والتجارة الداخلية بدأت تفعيل خدمات جديدة على موقع دعم مصر أو من خلال بوابة مصر أو مكاتب التموين المطورة، وهما إضافة المواليد الجديدة للفئات الأكثر احتياجا وذات الدخل المنخفض.
وأشار إلى نجاح الوزارة في تفعيل العديد من خدمات بطاقات التموين إلكترونيا، خلال الفترة الماضية هي استخراج بدل تالف أو فاقد أو فصل اجتماعي للفرد المتزوج، وما زال مقيدا على بطاقة تموين أسرته، حيث يحق له الفصل من بطاقة الأسرة واستخراج بطاقة تموين خاصة به، وكذلك تفعيل خدمة نقل بطاقة التموين من محافظة لأخرى.
وأضاف أن إضافة المواليد الجديدة لمن يبلغ عمره عامان فأكثر، وللفئات ذات الدخل المنخفض والأولى بالرعاية وستكون بحد أقصى أربعة أفراد للبطاقة منهم زوج وزوجه وعدد 2 من الأبناء، فمثلا الأسرة المسجل لها 3 أفراد على البطاقة سيحق لها إضافة أحد أبنائها شريطة أن تكون الأسرة من الأولى بالرعاية، ونفس الأمر لو البطاقة مسجل لديها فردين يحق لها أن تضيف عدد 2 من الأبناء.وكالات

 

استبعاد تعديل “أوبك+” لخطط الإنتاج في الاجتماع القادم

أكد ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي إن مجموعة أوبك+ تتجه لعقد اجتماع فني خلال الأسبوع المقبل.
وأضاف نوفاك أن المجموعة قد تؤكد خطط الإنتاج الحالية أو تعدلها، ومن المستبعد أن يشهد الاجتماع تغييرات كبيرة في السياسة.
وأضاف “من المقرر أن تناقش الحكومة الروسية قيوداً محتملة على صادرات الوقود”
وتنتج المصافي الروسية 40 مليون برميل من البنزين سنويا، ويجري تصدير 10% منها.
وتابع في تصريحات للصحفيين “اجتمعنا قبل شهر وناقشنا خطة العمل للأشهر الثلاثة المقبلة. لذا، وما لم يحدث أمر استثنائي، فإن مهمتنا ستكون تأكيد هذه الخطط وتعديل الخطط الجديدة”.
وفاجأت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها بقيادة روسيا، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، السوق خلال اجتماعها في أول أبريل عندما اتفقت على تخفيف تدريجي لتخفيضاتها القياسية للإنتاج.
فقد اتفقوا على تخفيف التخفيضات البالغة 7 ملايين برميل يوميا، بواقع 350 ألف برميل يوميا في مايو، و350 ألف برميل يوميا أخرى في يونيو، و400 ألف برميل يوميا إضافية أو نحو ذلك في يوليو.
وقال مصدران في أوبك+ إنهما لا يتوقعان أن يسفر اجتماع الأسبوع المقبل عن أي تغييرات في الاتفاق الحالي.
وقال أحدهما “أعتقد أن الاجتماع القادم سيكون لمتابعة السوق فقط”.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.