أبوظبي تستضيف “كأس بارا ترايثلون العالمي” بمشاركة محترفي أصحاب الهمم

الرئيسية الرياضية
etisalat_unlimited-internet-at-home__leader-board_728x90-ar

 

 

أبوظبي – الوطن:
أعلن مجلس أبوظبي الرياضي عن إضافة “كأس بارا ترايثلون العالمي ” إلى برنامج بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون التي تقام برعاية “ضمان”، في جزيرة ياس خلال الفترة من 5 إلى 6 نوفمبر 2021، بمشاركة 1250 رياضيا في جميع السباقات والفئات المعتمدة في برنامج البطولة، ويمثلون أبطال الألعاب الأولمبية والبارالمبية إلى جانب المشاركة المجتمعية.
وتعود سلسلة بطولات الترايثلون العالمية إلى الواجهة بعد توقفها العام الماضي، وستكون أبوظبي على الموعد من جديد لاستضافة الكرنفال الرياضي العالمي الذي يقام بعد ثلاثة أشهر فقط من نهاية دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو، وتأتي استضافة الحدث بعد اعتذار إيطاليا عن تنظيم كأس بارا ترايثلون العالمي في مدينة ميلانو، لتستعد أبوظبي لاستضافة نسختين متتاليتين من البطولة، وتصبح منافسات عام 2021 بمثابة محطة تمهيدية لتحضيرات نسخة العام المقبل، والتي ستكون جزءاً مهما من برنامج نهائيات بطولات الترايثلون العالمية في عام 2022.
وتشمل منافسات البطولة 9 فئات مختلفة يتنافس فيها الرياضيون من أصحاب الهمم للفوز بـ 6 ميداليات لكلّ من الرجال والسيدات، وتتويج 12 بطلاً عالمياً في أبوظبي، كما تندرج كأس بارا ترايثلون، ضمن أجندة الحدث العالمي المرتقب “بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون” التي تقام ضمن سلسلة سباقات الاتحاد الدولي للترايثلون، وستشهد مشاركة 110 من نخبة الرياضيين في فئتي سباقات التتابع الفردية في بطولة العالم للترايثلون.
كما ستشهد البطولة، التي ستستمر يومين، تنظيم مجموعة متنوعة من سباقات التنافس للرياضيين الهواة، بما يشمل السباقات المخصصة للرياضيين من أصحاب الهمم، ويُمكن للمشاركين الانضمام إلى فئات سوبر سبرينت وسبرينت، وسباقات المسافات الأولمبية بصفة فردية أو أعضاء في فريق.
وفي ظل تنوع فئات السباقات، يمكن للرياضيين المشاركة على اختلاف مستوياتهم وقدراتهم، بما يشمل الهواة والمبتدئين الطامحين لخوض تحديات وتجارب جديدة، إلى جانب المحترفين والمخضرمين الذين يسعون لتحقيق المزيد من الإنجازات، وستكون المشاركة في سباقات البطولة محدودة، حيث ستقتصر على الرياضيين بعمر 18 عاماً فما فوق تماشياً مع بروتوكول الفعاليات والمعايير المعتمدة لضمان سلامة جميع المشاركين، ومن المتوقع استئناف سباقات الصغار الواعدين في نسخة البطولة لعام 2022.
وقال سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: ” نرحب من جديد بعودة سلسلة منافسات الترايثلون العالمية إلى أبوظبي في عام 2021، كما يسعدنا الإعلان عن استضافة كأس بارا ترايثلون وإضافته إلى برنامج البطولة، انطلاقا من نهج الإمارات ودعم قيادتها الرشيدة لمسيرة أصحاب الهمم وتقديم كل الإمكانيات والمقومات من أجل تحقيق طموحاتهم وترسيخ قيم الدمج المجتمعي، ويسعدنا الترحيب بنخبة رياضيي الترايثلون من أصحاب الهمم المشاركين في البطولة التي تأتي بعد بارالمبياد طوكيو ما يمثل فرصة جديدة ومهمة لرياضيي أصحاب الهمم ودعم كبير لمسيرتهم الثرية”.
وأضاف تمثل بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون برعاية “ضمان” أحد أهداف مجلس أبوظبي الرياضي المتواصلة والطامحة لتنظيم فعاليات رياضية شاملة وعالمية المستوى تساهم في توفر تجارب ومنافسات متنوعة للجميع، بما يشمل مواهب الترايثلون الجديدة وصولاً إلى أبطال الألعاب الأولمبية والبارالمبية المُتوّجين في طوكيو.
وتابع العواني تسلط بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون الضوء على خطط استضافة الفعاليات والبطولات الكبرى وفق أعلى معايير الأمان والسلامة، تماشياً مع حرص أبوظبي ودورها الرائد كوجهة عالمية للفعاليات الرياضية.
من جانبها، قالت ماريسول كاسادو، رئيسة الاتحاد الدولي للترايثلون وعضو اللجنة الأولمبية الدولية: “نود التعبير عن سعادتنا وامتناننا لأصدقائنا في أبوظبي، الذين بادروا لاستضافة كأس بارا ترايثلون خاصة بعد أن أعلنت إيطاليا عدم قدرتها على تنظيم الفعالية. ونحن إذ ندرك القدر الكبير من الصعوبات التي واجهت رياضيي الترايثلون من أصحاب الهمم على مدى العام ونصف الماضيين، فقد سُررنا بمنحهم فرصة المنافسة للفوز بألقاب على أعلى المستويات. وتقدم هذه الخطوة التي تأتي بعد أشهر قليلة من دورة الألعاب البارالمبية المزيد من الدعم للرياضيين والرياضة بشكل عام”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.