بمنتدى البرلمانيين الشباب بجنيف .. سارة فلكناز : الإمارات حققت إنجازات كبيرة على صعيد تمكين الشباب وتسليحهم بالعلم

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

شاركت سعادة سارة محمد فلكناز نائب رئيس مجموعة الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي في الاتحاد البرلماني الدولي ممثلة المجموعة العربية في مكتب منتدى البرلمانيين الشباب، وسعادة مروان عبيد المهيري عضو المجموعة في اجتماع المنتدى الذي عقد ضمن اجتماعات الجمعية الـ148 للاتحاد والدورة الـ 213 للمجلس الحاكم في مدينة جنيف بسويسرا.

وقالت سعادة سارة فلكناز في مداخلة للشعبة البرلمانية الإماراتية، إن دولة الإمارات حققت إنجازات كبيرة على صعيد تمكين الشباب وتنمية واستثمار قدراتهم وحرصت على جعلهم حجر الأساس في بناء مستقبلها، ومنحتهم فرصة استثنائية ليكونوا صناع المستقبل وجزءاً لا يتجزأ من صناعة القرار في جميع المجالات.

وأضافت أن المجلس الوطني الاتحادي جسّد رؤية القيادة في مجالات تمكين الشباب وتطوير قدراتهم وتأهيلهم لحمل المسؤولية وشهدت جميع الفصول التشريعية مشاركة الشباب في تشكيلات عضويته وبلغت نسبة الأعضاء الشباب 40 بالمائة ممن تقل أعمارهم عن “50” عاما في تشكيل الفصل التشريعي الثامن عشر الحالي لتعد من الأعلى مقارنة بالفصول التشريعية السابقة، لافتة إلى أن الأعضاء الشباب يترأسون في الفصل التشريعي الحالي للمجلس عددا من اللجان الدائمة، ويشاركون بشكل فاعل ضمن مجموعات الشعبة البرلمانية في الاتحادات ولجان الصداقة.

وأشارت فلكناز إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة، تمتلك منصة فريدة من نوعها تم منحها للأطفال، من خلال تأسيس البرلمان الإماراتي للطفل الذي جاء تماشياً مع الالتزام التام لحكومة دولة الإمارات بدعم حقوق الطفل، وتعزيز المشاركة الفعّالة للأطفال بمن فيهم أصحاب الهمم بالقضايا والموضوعات المرتبطة بهم وبتنمية المجتمع ويتشكل البرلمان من 40 عضواً، مناصفة بين الذكور والإناث، أُسوةً بتشكيلة المجلس الوطني الاتحادي، وتتراوح أعمارهم بين (10 و 16 عاما)، يمثلون أطفال الإمارات.وام


تعليقات الموقع