صدور العدد 603 من مجلة “الجندي”

الإمارات
6874-etisalat-postpaid-acquisition-promo-2024-728x90-ar

أصدرت مجلة “الجندي” التابعة لوزارة الدفاع عددها رقم 603 لشهر أبريل 2024.

وتناولت المجلة في عددها الجديد باللغتين العربية والإنجليزية، بالبحث والتحليل عدداً من القضايا والموضوعات الحيوية وأهم الفعاليات والأخبار المتعلقة بوزارة الدفاع والقوات المسلحة الإماراتية.
وجاءت “كلمة الجندي” تحت عنوان “طيور الخير الإماراتية تحلق في سماء الإنسانية”، وقالت: “منذ نشأتها في عام 1971، عُرِفت دولة الإمارات العربية المتحدة على المستوى الدولي بأنها عنوان للخير والعطاء، حيث كان المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “ طيَّب الله ثراه” رمزاً للعطاء وتقديم يد العون إلى كل محتاج في كل ركن من أركان العالم، وهذا النهج الإنساني يسير عليه ويرسخه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” حتى أصبحت الإمارات ركناً فاعلاً ومؤثراً في مسيرة العمل الإنساني والخيري على الصُّعد كافة، العربية والإسلامية والدولية، من خلال مبادراتها التي تستهدف الوقوف والتضامن مع الدول الشقيقة والصديقة، والعمل على نجدة المحرومين والمتضررين جراء الكوارث والأزمات والصراعات، انطلاقاً من اعتبارات أخلاقية لا تتبنى أي معايير تمييزية، بل تشمل الجميع من دون الالتفات إلى المعتقد الديني أو الانتماء الفكري، أو العِرْق، أو اللون، أو غير ذلك”.
وأضافت :” أن الدور الإنساني المتميز الذي تقوم به الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي، جعل منها عنواناً للخير والعطاء الذي يستهدف تحسين أوضاع البشرية جمعاء، وجعل من تجربتها في عمل الخير محل إشادة وتقدير من جانب الجهات الإقليمية والعالمية المختلفة على المستويات كافة”.
ويرصد العدد الجديد لمجلة “الجندي”، أبرز الأحداث السياسية والعسكرية والأمنية، وأخبار جديد السلاح والتطورات العلمية والتكنولوجية التي وصلت إليها التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي في المجال العسكري.
وجاء ملف المجلة الرئيسي لعدد شهر أبريل 2024 تحت عنوان “مستقبل التكنولوجيا في القوات الجوية”.
وفي باب “دراسات وتحليلات”، أعدت المجلة دراسة، بعنوان “عسكرة البحر المتوسط من جديد (السياق، المظاهر، الاتجاهات)”، ودراسة أخرى بعنوان “المفاجأة الاستراتيجية.. لماذا تفشل الدول في التنبؤ بالهجمات العسكرية؟”.
وأفردت المجلة مساحات من صفحاتها لاستعراض آراء وتحليلات نخبة من الكتاب الإماراتيين والعرب للحديث عن مختلف القضايا والأمور التي تهم القراء.
جدير بالذكر أن مجلة “الجندي” تأسست عام 1973 بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وصدر العدد الأول منها في شهر أكتوبر من العام نفسه، بهدف تغطية أخبار ونشاطات وزارة الدفاع والقوات المسلحة، وتحرص على رصد ومواكبة كل جديد في عالم الإعلام العسكري.
ولإثراء المشهد الثقافي والعلمي، تنشر مجلة “الجندي” عبر أبوابها المختلفة تقارير وموضوعات ثقافية واقتصادية وطبية ورياضية، كما تصدر سنوياً ملاحق متعددة تواكب أهم الأحداث في الدولة.وام


تعليقات الموقع